أعلنت وزارة الأوقاف أنه سيتم توزيع 17 طنا من لحوم الأضاحي اليوم الإثنين على المستحقين الحقيقيين من الأسر ال

السيسي,مصر,وزير الأوقاف,لحوم الأضاحي

الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 10:10
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

"الأوقاف" توزع 17 طن لحوم أضاحي بـ5 محافظات

توزيع لحوم الاضاحي
توزيع لحوم الاضاحي

أعلنت وزارة الأوقاف، أنه سيتم توزيع 17 طنا من لحوم الأضاحي، اليوم الإثنين، على المستحقين الحقيقيين من الأسر الأولى بالرعاية، وسيتم التوزيع في 5 محافظات هي: (القاهرة – الجيزة – الفيوم – بني سويف – الوادي الجديد)، بواقع 4 أطنان لكل من محافظة (القاهرة – الجيزة – بني سويف)، و3 أطنان لمحافظة الفيوم، و2 طن لمحافظة الوادي الجديد، وذلك للأسبوع الثامن على التوالي.



وأوضحت الوزارة، أن إجمالي ما تم توزيعه من لحوم الأضاحي حتى تاريخه يصل إلى 825 ألف كيلو من اللحوم بمحافظات (القاهرة – الإسكندرية – الجيزة – الفيوم – بنى سويف– الغربية –القليوبية – المنيا – أسيوط – سوهاج– الدقهلية – كفر الشيخ -الإسماعيلية – الوادى الجديد – بورسعيد – الشرقية – المنوفية – جنوب سيناء – شمال سيناء – قنا – البحر الأحمر – مطروح – دمياط – أسوان – السويس – الأقصر-البحيرة).

وأكدت غرفة العمليات بالوزارة على عدة أمور، أهمها: التعامل بمنتهى الاحترام والإنسانية معهم، وأننا جميعًا فى خدمتهم، وأن هذا إنما هو حقهم علينا وعلى المجتمع، ولا منة لأحد منا فيه، بل الفضل كله لله في أن اختصنا بخدمتهم.

وشددت على عدم تصوير أحد عند التوزيع، وعلى أهمية تفعيل الإجراءات الاحترازية ومراعاة ضوابط التباعد وعدم التزاحم عند عملية التوزيع.

وزير الأوقاف: نحتاج روح أكتوبر لنحافظ على وطننا

وفي سياق منفصل، قال وزير الأوقاف، الدكتور محمد مختار جمعة، أن الانتماء الحقيقي يتطلب احترام الدولة وعلمها وقائدها ونشيدها الوطني وجيشها وشرطتها ومؤسساتها الوطنية.

وأضاف مختار جمعة، فى بيان له، إنه إدراكًا منا لأهمية الولاء والانتماء للوطن، وبيان أن الانتماء للوطن ليس مجرد شعارات أو ادعاءات، إنما هو سلوك وعطاء للوطن واستعداد للتضحية فى سبيله، قررت وزارة الأوقاف أن تكون خطبة الجمعة القادمة عن موضوع متطلبات الولاء والانتماء للوطن.

وأوضح وزير الأوقاف، أن جيل أكتوبر قد أدوا الذى عليهم تجاه وطنهم، ونحن نحتاج هذه الروح - روح أكتوبر- لنحافظ على وطننا، ونرقى به إلى المكانة التى يستحقها بين الأمم، مع غل أيدى الإرهابيين والمتطرفين والخونة والعملاء عن النيل منه أو تعطيل مسيرته في البناء والتمنية.