تنتظر الفنانة سارة الشامي في الفترة الحالية طرح فيلميها الجديدين موسى والذي تتعاون فيه مع الفنان كريم محمود

ماكو,فيلم ماكو,موسى,سارة الشامي,الفنانة سارة الشامي,فيلم موسى,حوار سارة الشامي,اخبار سارة الشامي

الخميس 29 أكتوبر 2020 - 15:41
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

سارة الشامي: فيلم "موسى" الأول من نوعه في الشرق الأوسط

تنتظر الفنانة سارة الشامي في الفترة الحالية، طرح فيلميها الجديدين "موسى" والذي تتعاون فيه مع الفنان كريم محمود عبد العزيز، والمخرج بيتر ميمي، و"ماكو" مع الفنانين: نيقولا معوض، وناهد السباعي، وبسمة، والمخرج سيد أمين سيكو، يأتي هذا بعد مسيرة فنية قصيرة نسبيًا، لكن خطواتها سريعة مقارنة بكثير من فتيات جيلها، حيث خاضت في مستهل حياتها عام 2012 تحديدًا تجربتين هامتين، الأولى تليفزيونية من خلال مسلسل "شربات لوز" مع الفنانة الكبيرة يسرا، والأخرى مع الراحل خالد صالح، والمخرج والسيناريست محمد أمين في فيلم "فبراير الأسود".



وخلال السطور التالية تكشف سارة الشامي عن كواليس مشاركتها في الفيلمين الجديدين مع عرضهما قريبًا في قاعات السينما، بعد الانفراجة التي تشهدها الدولة مؤخرًا، عقب فتح الحياة مجددًا على إثر انتشار فيروس كورنا المستجد "كوفيد 19".

قالت الفنانة سارة الشامي، إن المخرج بيتر ميمي هو من رشحها لتقديم شخصيتها في فيلم "موسى"، منذ عامين، بعد أن تواصل معها، وأخبرها أنه يريدها معه في عمل سينمائي جديد، متابعة: "كنت متحمسة بشكل كبير للعمل معه مرة أخرى؛ لأن بدايتي كانت معه في مسلسلي الأب الروحي، وكلبش، ووافقت على العمل قبل قراءتي وفحصي للورق لأنني أثق فيه كثيرا".

وأضافت الفنانة سارة الشامي، في تصريحات خاصة لـ"اليوم الجديد"، أن معظم مشاهدها في فيلم "موسى" مع كل أبطال العمل، ولكن أكثر شخص تجمعها مشاهد معه هو البطل الفنان كريم محمود عبد العزيز.

ولفتت سارة الشامي إلى أنها تقدم في فيلم "موسى" شخصية جديدة ومختلفة، تدعى "مريم"، موضحة بأن العمل هو أول فيلم في الشرق الأوسط يتناول فكرة الروبوتات، معبرة عن حماسها الشديد للفيلم وعرضه في صالات العرض السينمائية.

وأشارت سارة إلى أن تصوير فيلم "موسى" مر بالكثير من المراحل، ومن بينها الفترة التي شهدت أزمة فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، لافتة إلى أن تصوير الفيلم توقف طوال هذه الفترة، خصوصًا وأن بيتر ميمي كان مشغولًا في الانتهاء من تصوير مسلسله "الاختيار"، موضحة أنهم عادوا إلى تصوير الفيلم بعدما استقرت الأمور في مصر، لذلك لم يضطروا إلى حذف أي مشاهد من الفيلم.

ونفت سارة مشاركة الفنان أحمد مالك معهم في الفيلم، كما تكتب الكثير من المواقع الإخبارية، وموقع "السينما"، مشيرة إلى أن من يشارك معها في فيلم "موسى" هم الفنانين: كريم محمود عبد العزيز، وأسماء أبو اليزيد، وصلاح عبد الله، وإياد نصار.

وعبرت سارة الشامي، عن بالغ سعادتها بالتعاون مع الفنان كريم محمود عبد العزيز، مؤكدة أنه ممثل موهوب جدًا، ويجسد دور أكثر من رائع خلال أحداث الفيلم، والفنان إياد نصار، الذي استفادت منه بشكل كبير؛ لأنه ممثل محترف، لافتة إلى أنها كانت تطرح عليه العديد من الأسئلة خلف الكاميرا عن كيفية مذاكرته لشخصياته وتنفيذها بهذه الطريقة، مؤكدة أنها استفادت منه بشكل كبير.

وفيما يخص تعاونها مع الفنانة أسماء أبو اليزيد، أوضحت بأن هذه هي المرة الأولى التي يتعاونان فيها مع بعضهما، على الرغم من أنها كانت تريد العمل معها منذ فترة كبيرة؛ لإعجابها بها، وبتمثيلها، متابعة: "وكمان بحب أتابع شغلها والحاجات اللي هي بتعملها واتبسطت جدًا إني اشتغلت معاها".

أما فيما يخص فيلمها المؤجل "ماكو" أوضحت بأنه كان من المفترض أن يعرض خلال الفترة الماضية، ولكن منذ أن انتشر فيروس كورونا، وتوقف كل شيء، قائلة: "سوف أجسد في فيلم ماكو دور فتاة تدعى آسيا، وأرى نفسي محظوظة لأنني كنت أقوم بتأجيل خطوة السينما، ولكن سوف يعرض لي فيلمين بالسينما متحمسة لهما بشكل كبير وهما ماكو وموسى".

وأضافت الممثلة الشابة أن فيلم "ماكو" كان متعبًا كثيرًا في تصويره "ولكن إن شاء الله سوف يظهر بشكل جميل ورائع وسينال إعجاب الناس" بحسب قولها، مؤكدة  أنها ليس لديها فكرة بموعد محدد لعرضه بسبب فيروس الكورونا.

وأنهت الفنانة سارة الشامي حديثها لـ"اليوم الجديد" بأنها في الفترة الحالية تأخذ قسطًا من الراحة بعد ضغوطات فترة التصوير طوال الفترة الماضية، في فيلمي "موسى"، و"ماكو"، وقبلهما مسلسل "فرصة ثانية" الذي شاركت فيه مع الفنانة ياسمين صبري، بالسباق الرمضاني الماضي، مؤكدة أنها لا تعمل على أي شئ في الفترة الحالية.