قرر الاتحاد الإيطالي لكرة القدم اعتبار نادي روما الإيطالي خاسرا في مباراة الفريق الأول لكرة القدم بالنادي أم

الدوري الايطالي,روما,كالتشيو,فيرونا,نادي روما,اعتبار روما مهزوما

السبت 28 نوفمبر 2020 - 18:20
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد خطأ إداري.. اعتبار روما مهزومًا في الجولة الأولى بالكالتشيو

قرر الاتحاد الإيطالي لكرة القدم، اعتبار نادي روما الإيطالي خاسرًا في مباراة الفريق الأول لكرة القدم بالنادي أمام نظيره هيلاس فيرونا، في المباراة الافتتاحية بالدوري الإيطالي الممتاز "كالتشيو"، والتي أقيمت يوم السبت المباضي، في الجولة الأولى من البطولة.



بعد خطأ إداري.. اعتبار روما مهزومًا في الجولة الأولى بالكالتشيو

وأعلن الاتحاد الإيطالي لكرة القدم، اليوم الثلاثاء، اعتبار فريق روما الإيطالي مهزومًا بسبب خطأ إداري وقع فيه الفريق خلال المباراة.

واعتبر الاتحاد الإيطالي فريق روما مهزومًا بنتيجة 3 – 0، بعدما انتهت مباراة فريق روما أمام هيلاس فيرونا، بالتعادل السلبي والتي أقيمن يوم السبت الماضي.

نادي روما قادم بإشراك اللاعب أمادو دياوارا  لاعب الفريق، في المباراة بشكل غير قانوني، وهو السبب وراء احتساب الفريق الإيطالي خاسرًا.

وتواجد أمادو دياوارا في القائمة مع نادي روما بالفريق للوسم الجاري 2020 – 2021، وفي نفس الوقت مازال متواجدًا في قائمة اللاعبين تحت سن 22 عاما في الفريق، إلا أنه أتم عامه الـ23 في شهر يوليو الماضي، وكان يجب على الفريق إدراج اسمه في القائمة.

مستثمر عربي ينوي شرا نادي روما الإيطالي

كشف رجال الأعمال الكويتي فهد عبدالرحمن البكر، عن تقدمه بعرضٍ رسمي لشراء نادي العاصمة الإيطالية روما، بعدما كتب البكر عبر حسابه الرسمي على موقع التدوينات "تويتر": "يمكنني أن أؤكد الآن تقدمي بعرض للسيد جيمس بالوتا (مالك نادي روما) لشراء النادي"، مضيفًا: "ننتظر رد السيد بالوتا، ونأمل في موافقته على العرض".

وعلى الرغم من عدم إعلان البكر قيمة العرض الذي تقدّم به إلا أن تقارير صحفية قدّرت قيمته بـ400 مليون يورو.

وبالرغم من ذلك، يبدو أن حظوظ البكر ليست كبيرة في إبرام الصفقة بسبب وجود منافس قوي آخر يرغب في الاستحواذ على النادي وهو مجموعة "فريدكين" الامريكية.

وسبق لفهد أن أبدى اهتمامًا بالاستثمار في الأندية الإيطالية، ووقتها لم يكن معروفًا هوية النادي الذي ينوي رجل الأعمال الكويتي الاستثمار فيه.

إلا أن جيمس بالوتا المالك الأمريكي الحالي لنادي روما نفى أن يكون قد تلقى عرضًا للاستحواذ على النادي.

واشترى بالوتا النادي منذ العام 2012م، لكنه فشل في دفع الفريق لتحقيق أي بطولة محلية أو أوروبية ما دفع الجماعير لتدشين حملات مناهضة ضده.