السيارات الكهربائية هي واحدة من الاستثمارات التي تركز عليها شركة راية اوتو إحدى شركات مجموعة راية القابضة

راية اوتو

السبت 5 ديسمبر 2020 - 23:57
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بتكلفة أقل 40% على المستهلك

راية أوتو تضح استثمارات بـ200 مليون جنيه لتصنيع السيارات الكهربائية

السيارات الكهربائية ـ صورة أرشيفية
السيارات الكهربائية ـ صورة أرشيفية

السيارات الكهربائية هي واحدة من الاستثمارات التي تركز عليها شركة راية أوتو إحدى شركات مجموعة راية القابضة للاستثمارات المالية، حيث تستهدف راية مضاعفة انتاجها من السيارات الكهربائية والتي تقدر بحوالي 20 الف سيارة سنويًا تعمل بالكهرباء بدلًا من الوقود النمطي "البنزين والسولار"، بما يتوافق مع التوجهات العالمية وتوجه الدولة في التحول إلى أنظمة الطاقة النظيفة في تصنيع السيارات.



توجهات الدولة في تصنيع السيارات الكهربائية

كشفت اليوم شركة راية اوتو أن استراتيجيتها تتوافق مع اتجاهات الدولة والإتجاه العالمي في التحول من استخدام الوقود النمطي (بنزين، سولار) إلى الطاقة النظيفة مثل الكهرباء.

ومن هذا المنطلق ضخت مجموعة راية استثمارات فاقت 200 مليون جنيه بمصنع راية أوتو لتجميع وسائل النقل الخفيف ومن ضمنها المركبات الكهربائية.

الطاقة الانتاجية لانتاج السيارات الكهربائية في مصنع راية أوتو

حيث أن الطاقة الإنتاجية الحالية لمصنع راية أوتو بمدينة السادس من أكتوبر تصل إلى 20 ألف مركبة سنويًا وهناك خطة طموحة لمضاعفة  هذه الأعداد خلال العام الجديد.

وأكدت راية إن هذا التوجة يأتي تماشياً مع توجهات القيادة السياسية للدولة المصرية نحو توسيع استخدام السيارات الكهربائية وتوطين تصنيعها وزيادة المكون المحلي في منظومة التصنيع.

وكشفت راية إن عدد العمالة المباشرة في المصنع هو 80 عامل، وتصل نسبة التصنيع المحلي حسب القوانين المنظمة والمٌعلنة من وزارة الصناعة 45% وحسب الخطة الموضوعة مع الوزارة  فإنه من المتوقع مع نهاية عام 2021 أن نصل إلى النسبة المطلوبة.

محمد النجار: توطين صناعة السيارات الكهربائية أهم أهداف راية اوتو

محمد النجار رئيس راية أوتو

 

 

وأكد محمد النجار، الرئيس التنفيذي لشركة راية أوتو أن مصر بدأت تخطو خطوات واسعة لتصنيع السيارات الكهربائية بالتعاون بين الحكومة والقطاع الخاص.

بهدف توطين هذه الصناعة وحماية البيئة من التأثيرات البيئية السلبية، وتنعكس القيمة المضافة في تحفيز شراء واستخدام السيارات الكهربائية إلى الحفاظ على البيئة وتوفير الوقود (المدعم).

مزايا استخدام السيارات الكهربائية

وأشار إلى أن هناك عددًا من المميزات نتيجة الاعتماد على المركبات الكهربائية تتمثل بالنسبة للمستهلك في توفير الوقود وانخفاض تكاليف الصيانة.

علاوة على تقليل تكلفة استيراد المواد البترولية بالنسبة للدولة بأرقام تصل إلى مليارات الجنيهات.

فضلًا عن خلق صناعة جديدة محليًّا وخفض أسعار المركبات وفتح مزيد من المجالات لمحطات شحن كهربائية وتوفير فرص عمل جديدة.

وأشار إلى أن حجم السوق المحلي يستوعب مالا يقل عن 350 ألف دراجة آلية (تعمل بالبنزين) سنويًا.

وفي حال إنتهاء الدولة من إصدار القانون الخاص بالترخيص  وانتشار البنية التحتية المناسبة، نتوقع تحول تدريجي من الدراجات التي تعمل بالبنزين إلى الكهرباء.

حفض الانبعاثات الناتجة عن المركبات النمطية

ويتمثل العائد على البيئة في خفض الإنبعاثات الناتجة عن المركبات التي تعمل بالوقود النمطي  (بنزين، سولار).

مشيرا أنه بناءً على تعليمات رئيس الجمهورية، جاري الآن الإنتهاء من القوانين الخاصة بترخيص المركبات الكهربائية.

بالإضافة إلى انتشار محطات الشحن ووضع تعريفة للشحن ومن المتوقع الإنتهاء منها خلال الفترة القصيرة القادمة.

وتابع قائلًا: "من الأهمية أن تواكب مصر التطور العالمي في مجال صناعة المركبات حتى تظل في مصاف الدول المواكبة للتطور التكنولوجي للحفاظ على البيئة".

العائد الاقتصادي في توطين صناعة السيارات الكهربائية

وأشار إلى أن العائد الإقتصادي المباشر لتوطين صناعة المركبات الكهربائية يتمثل في توفير استهلاك الوقود ومن ثم توفير العملة الصعبة وكذلك الدعم.

ويصل متوسط تكلفة الكيلومتر الواحد في المركبات الكهربائية الى نسبة لا تتجاوز 40% من مثيلتها التي تعمل بالبنزين.