أعلنت الدكتورة ياسمين فؤاد وزير البيئة اليوم الأحد عن الإنتهاء من تسليم المواقع..المزيد

البيئة,ياسمين فؤاد,جمع القمامة

الأربعاء 21 أكتوبر 2020 - 18:20
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بتكلفة 57.2 مليون.. البيئة: تسليم مواقع 5 محطات لجمع القمامة بـ3محافظات

أحد مواقع جمع القمامة
أحد مواقع جمع القمامة

أعلنت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزير البيئة، اليوم الأحد، عن الإنتهاء من تسليم المواقع الخاصة لإنشاء 5 محطات وسيطة لجمع القمامة بتكلفة مالية قدرها 57.2 مليون جنيه بطاقة استعابية إجمالية 1250 طنًا يوميًا، وذلك فى إطار التعاقد بين البرنامج الوطنى لإدارة المخلفات الصلبة وجهاز تنظيم إدارة المخلفات بالوزارة مع الهيئة العربية للتصنيع على إنشاء محطتين وسيطتين بمركزى (سمنود وزفتى ) بمحافظة الغربية ومحطتين وسيطتين بمركزى (ديروط وابو تيج ) بأسيوط ومحطة وسيطة ( بمركز ابو تشت ) بمحافظة قنا.



وأشارت وزيرة البيئة، في بيان لها، كما تم الإنتهاء من تركيب عدد 3 فواصل هوائية بمصنع تدوير المخلفات بمركز دفرة محافظة الغربية لإنتاج الوقود المشتق من المرفوضات RDF لإستخدامه كوقود بديل فى المصانع بتكلفة مالية قدرها 5 مليون جنية بالتعاون مع الهيئة القومية للإنتاج الحربى.

وأوضحت الدكتورة ياسمين فؤاد، أن ذلك يأتي في إطار خطة عمل البرنامج الوطني لإدارة المخلفات الصلبة التابع للوزارة لتنفيذ مشروعات البنية التحتية لمنظومة إدارة المخلفات الصلبة بالمحافظات الأربعة الواقعة فى نطاق عمل البرنامج (قنا/ اسيوط/ الغربية / كفر الشيخ) من مصانع تدوير ومدافن صحية للمخلفات ومحطات وسيطة بالتعاون مع شركاء التنمية من الإتحاد الأوروبى وبنك التعمير الألمانى وهيئة التعاون الدولى الألمانية وهيئة التعاون الدولى السويسرية ، مشيرة إلى التعاون والتنسيق مع وزارتى التنمية المحلية والإنتاج الحربى والهيئة العربية للتصنيع للوصول الى منظومة متكاملة لإدارة المخلفات الصلبة تساهم فى إستعادة الوجة الحضارى لجميع المحافظات والأهتمام بصحة المواطن المصرى.

واكدت فؤاد على جهود وزارة البيئة فى متابعة كافة الأعمال الإنشائية للمحطات الوسيطة بالتعاون مع المحافظات والهيئات المعنية للأنتهاء منها بتوقيتات زمنية محددة وفقا لأحدث التكنولوجيات العالمية وتسليمها بكامل مستلزماتها من معدات تشغيل (لوادر وسيارات نقل ) ومن بنية تحتية خراسانية (مبانى إدارية وهناجر ووسائل تحميل مخلفات) مع زيادة المساحات الخضراء والسياج الشجرى حولها حفاظا على البيئة المحيطة وخفض معدلات التلوث.

وأضافت الوزيرة، أن هذه المحطات تهدف الى خفض تكلفة نقل المخلفات من خلال جمعها من القرى والمراكز المجاورة ونقلها الى مواقع المحطات الوسيطة تمهيدًا لنقلها الى مواقع المعالجة والتخلص النهائى مؤكدة ان هذه المحطات تعد كنواه لتغطية مناطق الخدمة بتلك المحافظات من خلال رفع التراكمات حيث تم رفع تراكمات موقعى سمنود وزفتى بما يزيد عن 100 ألف طن من المخلفات وتحويلهم من مقالب عشوائية إلى محطات وسيطة منشأة طبقا لأحدث التكنولوجيات مع مراعاة كافة الضوابط والمعايير البيئية.