أصدرت اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كوروناالمستجد كوفيد 19 برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزر

مجلس الوزراء,الحكومة,صلاة الجنازة,فيروس كورونا,رئيس مجلس الوزراء

الجمعة 23 أكتوبر 2020 - 12:51
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

أبرزها إقامة صلاة الجنازة والأفراح.. الحكومة تصدر 7 قرارات جديدة

رئيس مجلس الوزراء
رئيس مجلس الوزراء

أصدرت اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19”، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وفقا لقرارات اجتماع الأسبوع الماضي، عدة قرارات يبدأ تطبيقها من غد الإثنين.



وتضمنت أبرز القرارات:

- استئناف إقامة الأفراح بالأماكن المكشوفة بالمنشآت السياحية والفندقية الحاصلة على شهادة السلامة الصحية بحد أقصى 300 فرد.

- عقد صلوات الجنازة في المساجد التي لها ساحات فضاء مكشوفة في غير أوقات الصلوات اليومية.

- تنظيم المعارض الثقافية في أماكن مفتوحة بنسبة حضور لا تتعدى 50%.

- السماح بإقامة الاجتماعات والمؤتمرات بنسبة حضور 50 % وبحد أقصى 150 فردا.

- عودة تدريبات الدرجة الثانية لكرة القدم.

- استخدام حمامات السباحة التدريبية والترفيهية.

- فتح دور الحضانات بالأندية ومراكز الشباب.

الحكومة تعلن موعد الانتقال لـ"العاصمة الجديدة"

وفي سياق آخر، أعلنت رئاسة مجلس الوزراء، أن جولة الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، إلى العاصمة الإدارية الجديدة أمس، تأتي ضمن خطة للانتقال للعاصمة الجديدة خلال عام 2021.

وقال مجلس الوزراء، إن "مدبولي"، زار العاصمة الإدارية، للوقوف على سير العمل في مشروعاتها المختلفة، وذلك في ضوء خطة الحكومة لبدء انتقال الوزارات والعاملين إلى مقارها هناك العام المقبل.

رافق رئيس الوزراء خلال جولته بـ"العاصمة الإدارية الجديدة"، كل من الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية الجديدة، ومسئولو الوزارة والهيئة الهندسية، وشركة تنمية العاصمة الإدارية الجديدة.

مدبولي يشهد توقيع بروتوكول تعاون للتحول الرقمي في "الرعاية الصحية"

وفي وقت سابق، شهد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، مراسم توقيع بروتوكول تعاون بشأن التطوير المؤسسي والتحول الرقمي للهيئة العامة للرعاية الصحية، وقام بالتوقيع المهندسة غادة لبيب، نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للتطوير المؤسسي، والدكتور أحمد السبكي، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، وذلك بحضور الدكتور عمرو  طلعت، وزير الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان.

ويأتي ذلك في إطار استراتيجية الدولة لبناء مجتمع رقمي ودعم كافة قطاعات الدولة وتهيئتها للتحول الرقمي، والتركيز على الهيئة العامة للرعاية الصحية ينطلق من أهميتها باعتبارها أداة الدولة لضبط وتقديم الخدمات الصحية الخاصة بمنظومة التأمين الصحي الشامل.