يترقب محمد صلاح نجم فريق ليفربول الإنجليزي مباراة جديدة مع فريقه عندما يخوض لقاء قوي أمام فريقه السابق تشيل

ليفربول,الدوري الإنجليزي,البريميرليج

الخميس 29 أكتوبر 2020 - 15:58
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

صلاح أمام تشيلسي.. لا يسجل في ستامفورد بريدج مع ليفربول

يترقب محمد صلاح، نجم فريق ليفربول الإنجليزي، مباراة جديدة مع فريقه عندما يخوض  لقاء قويًا أمام فريقه السابق تشيلسي، على ملعب ستامفوردبريدج، معقل البلوز، ضمن مباريات الجولة الثانية من منافسات الدوري الإنجليزي، وذلك في ظل رحلة ليفربول نحو الحفاظ على لقبه المتوج به الموسم الماضي، وذلك بعد 30 عامًا من الغياب عن منصات التتويج بالدوري.



صلاح، منذ انتقاله لصفوف ليفربول قادمًا من روما في صيف 2017، كان ضيفًا دائمًا في مباريات فريقه وتشيلسي في كل البطولات التي لعبوا بها أمام بعضهما ومنهم 6 مباريات في الدوري الإنجليزي عبر 3 مواسم هي عمر صلاح مع الريدز، بالإضافة لمباراة في السوبر الأوروبي وبطولة كأس الاتحاد الإنجليزي وبطولة الرابطة الإنجليزية.

صلاح أمام تشيلسي في الدوري 

في الست مباريات  التي لعبهم «مو» في مسابقة الدوري الإنجليزي، كانت بصمته واضحة في 4 منها، بينما لم يكون صاحب البصمة في مباراتين، حيث في تلك المواجهات نجح صلاح في تسجيل هدفين بينما صنع هدفين آخرين، وذلك في الموسم الماضي، مما يجعل شباك تشيلسي ليست من الشباك السهل زيارتها على الفرعون المصري.

ونجح نجم ليفربول في التسجيل في أول مباراة له مع ليفربول أمام تشيلسي في مباراة انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله في الدور الأول لموسم 2017/2018.

وفي الموسم التالي كان صلاح حاضرًا بهدف في إطار الجولة 34 من عمر مسابقة الدوري، في لقاء انتهى لصالح ليفربول بملعبه "أنفيلد" بهدفين دون رد، لتكون هي آخر هدف سجله صلاح في مرمى تشيلسي في 14 أبريل 2019، ويصوم بعدها عن التهديف.

وصنع صلاح هدفًا في فوز فريقه بهدفين لهدف في الموسم الماضي، بالإضافة لهدف آخر وذلك في المباراة التي أقيمت في الجولة قبل الأخيرة من الدوري الماضي وشهدت استلام ليفربول الدرع، وانتهت بفوز الفريق بخمسة أهداف مقابل ثلاثة.

صلاح في المباراتين التي لم يضع بصمته فيهم، خسر فريقه بهدف في الجولة قبل الأخيرة من الدوري الإنجليزي موسم 2017/2018، في حين مباراة الدور الأول في الموسم التالي وانتهت بالتعادل بهدف لمثله.

صلاح لا يسجل على ستامفورد بريدج

ولم ينجح صلاح عبر 3 مباريات مع ليفربول على ستامفورد بريدج في التسجيل، بينما اكتفى بصناعة هدف في الموسم الماضي في مباراة الدور الأول، بينما لم يضع بصمته فيها لتكون الشباك صعبة عليه في معقل البلوز، وذلك رغم تسجيله هدفين عندما كان لاعبًا في بازل عندما واجه تشيلسي في نصف نهائي اليورباليج 2013، ودور المجموعات 2014، حيث سجل في كل مباراة.