يشعر بعض البشر في أوقات كثيرة بعدم الرغبة في تناول الطعام وهو ما يعرف بـ فقدان الشهية

وزيرة الصحة,الجسم,وزيرة,الإنسان,الوزن

السبت 24 أكتوبر 2020 - 16:37
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعض الأمراض تسبب الشعور به

فقدان الشهية.. أسبابه وعلاماته وطريقة علاجه

يشعر بعض البشر في أوقات كثيرة بعدم الرغبة في تناول الطعام وهو ما يعرف بـ «فقدان الشهية»، والحقيقة أن هناك أسباب كثيرة يمكنها أن تؤثر في شهية الشخص، وتشمل هذه الأسباب المشاكل العقلية والأمراض الجسدية التي يمكن أن يصاب بها الإنسان.

كما ويمكن أن يسبّب فقدان الشهية أعراضاً كفقدان الوزن أو سوء التغذية، بالتالي يعدّ إيجاد السبب الكامن وراء فقدان الشهية وعلاجه أمراً ضرورياً.

وماذا عن أسباب فقدان الشهية؟

وفقدان الشهية له أسباب طبية عديدة، وقد يكون مؤقت كأن يكون فقدان الشهيّة من الأعراض الجانبية لبعض الأدوية، وبعضها يكون بسبب مشكلة صحية تستمرّ لفترة طويلة، وفي بعض الأحيان يرتبط فقدان الشهية مع فقدان الشهيّة العصبي، وفي أحيان أخرى يرتبط بتغير في حاسة التذوق.

كما أن فقدان الشهية قد يكون مرتبط ببعض الأمراض ومن بينها الأتي:

مرض أديسون وهو مرض يؤدّي إلى قصور في وظيفة الغدّة الكظرية، وأيضا قد يكون مرتبط بمرض الكبد الكحولي ويعني تدمير الكبد نتيجة الإكثار من شرب الكحول.

ومن بين الأمراض الأخرى التي تؤدي إلى فقدان الشهية كل من : مرض اليد والقدم والفم ويحدث هذا المرض نتيجة عدوى فيروسية تسبّب تقرّحات في الفم وعلى اليدين والقدمين،  والربو عند الأطفال، ويعدّ مرض الربو مرضاً التهابياً مزمناً يصيب المجاري التنفّسية عند المريض.

وكذلك من بين الأمراض اضطراب نهم الطعام، وهو أحد اضطرابات الأكل ويعاني المصاب بها من أكل كميات كبيرة من الطعام غالباً بطريقة سريعة، ثم يشعر بالذنب وقد يقوم بالتخلص من الطعام المأكول بطرق غير صحيّة، والسرطان، والآثار الجانبية لعلاج السرطان

علامات فقدان الشهية

في بعض الأوقات يكون من الصعب التفريق بين أعراض فقدان الشهية وسلوكيات اتباع نظام غذائي ما أو حتى سلوكيات الأكل العادي، ويمكن التفريق بين فقدان الشهية والحالات الطبية الأخرى عن طريق ملاحظة العلامات المرضية الآتية على المريض.

وهذه العلامات هي «فقدان الوزن الشديد، والمظهر النحيل، والدوخة والإغماء، والإعياء العام، وحدوث اختلاجات، وضعف الأظافر، وضعف الشعر وتكسره وتساقطه، وانخفاض ضغط الدم، وغياب الحيض (انقطاع الطمث)، والإمساك، وعدم انتظام ضربات القلب، وعدم احتمال البرد، وارتفاع إنزيمات الكبد، والجفاف، وهشاشة العظام، وفقدان الكالسيوم من العظام».

طريقة العلاج

يعتمد علاج فقدان الشهية على السبب، فمثلاً إذا كان سبب فقدان الشهية عدوى فيروسية أو بكتيرية؛ فإن فقدان الشهية في هذه الحالة لا يحتاج علاجاً، فعند شفاء المريض من هذه العدوى تعود شهية المرء كما كانت.