عبر أحمد كشري المدير الفني لفريق أسوان عن سعادته الغامرة بالفوز التاريخي الذي حققه فريقه على حساب الزمالك ب

الدوري المصري,الزمالك,أسوان والزمالك,أحمد كشري

الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 02:21
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

كشري: سعيد بالفوز التاريخي على الزمالك ونسعى لمزيد من الأرقام القياسية

عبر أحمد كشري، المدير الفني لفريق أسوان، عن سعادته الغامرة بالفوز التاريخي الذي حققه فريقه على حساب الزمالك، بهدف دون رد، وذلك في اللقاء الذي جمع الفريقين، اليوم الجمعة، على استاد القاهرة، وذلك ضمن مباريات الجولة ال28 من عمر مسابقة الدوري المصري، مهديًا الفوز للجماهير التي تؤازر الفريق خلال الفترة الماضية.



وفاز أسوان لأول مرة في تاريخه على حساب نادي الزمالك وذلك بعد 19 مباراة جمعت الفريقين لم يسبق لزهرة الجنوب أن يفوز على الزمالك، قبل أن يحقق الفوز اليوم بهدف دون رد، وذلك ضمن مباريات الجولة 28 من عمر الدوري المصري، حيث كان الفريق خسر 13 مباراة من قبل وتعادل في 6 لقاءات عبر مشاركات الفريق السابقة في مسابقة الدوري المصري.

وأكد كشري في تصريحات لقناة "أون تايم سبورتس" أنه توقع الفوز على الزمالك، مشيرًا إلى أنه جاء من أجله وسعى له واستغل أخطاء الزمالك من أجل تحقيق الفوز، مضيفًا أنه سعيد بما يحققه الفريق الفترة الماضية من انتصارات، وأنه يسعى للبقاء مع الفريق.

وقال المدير الفني لفريق أسوان إنه نجح مع الفريق في تحقيق فوزًا تاريخيًا على الزمالك، مشيرًا إلى أنه سعيد بأنه أول من نجح أن يقهر الزمالك مع أسوان، وأنه يعتبر فخرًا له أن يحقق هذا الأمر مع فريق بحجم الزمالك، كما أنه حقق فوزًا عريضًا على طنطا برباعية نظيفة، وهي أول مرة يفوز بها الفريق بأربعة أهداف في مسابقة الدوري، مشيرًا إلى أن هذه الإنجازات والأرقام القياسية تدفعه للمزيد خلال الفترة الماضية.

وأضاف كشري إن الفريق حقق 3 انتصارات متتالية خلال الفترة الماضية، موضحًا أنه يلعب المباراة بمباراتها ويركز فيها، مشيرًا إلى أن هذا سر الانتصارات، موضحًا أن الفريق يسعى لحصد مزيد من النقاط من أجل البقاء في الدوري هذا الموسم على أن يجهز الفريق للموسم القادم عقب نهاية هذا الموسم والبقاء بالمسابقة.

وحقق أسوان 11 نقطة في آخر 5 مباريات، وذلك بالتعادل مع الجيش وسموحة قبل الفوز على الإنتاج الحربي ثم طنطا، واليوم أمام الزمالك ليرفع رصيده للنقطة 34 في المركز التاسع ويبتعد قليلًا عن مناطق الخطر والهبوط حيث الفارق بينه وبين وادي دجلة أول الهابطين 7 نقاط.