أصدرت القيادة العامة للجيش الوطني الليبي بيانا هاما للشعب الليبي منذ قليل حيث جاء البيان ليعلن بدء الحوار

اليوم الجديد - اخبار مصر - اخبار اليوم - اخبار السعودية - اهم اخبار اليوم

الأربعاء 21 أكتوبر 2020 - 15:49
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بيان القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية بشأن تصدير النفط

أصدرت القيادة العامة للجيش الوطني الليبي، بيانًا هامًا للشعب الليبي، منذ قليل، حيث جاء البيان ليعلن بدء الحوار السياسي الليبي الداخلي، مخاطبة المواطنين الليبيين بأن الحوار السياسي الداخلي توصل إلى ضرورة التوزيع العادل لثروات الشعب الليبي خاصة النفط، لخدمة جميع الليبيين بنسب متعادلة على مختلف أماكن وجودهم.



وينشر “اليوم الجديد” نص بيان القيادة العامة للجيش الوطني الليبي، والذي جاء كالتالي:

“القيادة العامة للجيش الوطني الليبي تحيطكم علمًا بأنه وبمشاركتها الفعالة بدأ الحوار الليبي الليبي الداخلي والذي تفاعل معه بشكل إيجابي وشارك به السيد أحمد معيتيق”. 

“وكانت نتيجة  الحوار التوافق بين المتحاورين على توزيع عادل لعائدات النفط الليبي بشكل يخدم جميع الليبيين المقيمين في المناطق الشرقية والغربية والجنوبية على حد سواء، كما تم تشكيل لجنة مشتركة مهمتها حل جميع الخلافات والمسائل العالقة بين جميع الأطراف. وشارك في الحوار شيوخ القبائل الليبية وأعضاء من مجلس النواب الليبي. في نهاية المناقشات تم التوافق على صيغة  اتفاق حاز على موافقة جميع الأطراف. وقد تم التوقيع على هذا الاتفاق وتم طرحه للتصديق”.  

“اليوم في الثامن عشر من سبتمبر كان من المقرر إجراء أول لقاء عمل للجنة برئاسة أحمد معيتيق والقيادة العامة للقوات المسلحة أمنت لجميع المشاركين مساحة عمل آمنة في مدينة سرت حيث تتم المفاوضات. ولكن وعلى ضوء هذه الانجازات قامت ميليشيات الإخوان المسلمين في طرابلس بقيادة  خالد المشري بالضغط على أحمد معيتيق في محاولاتها المتكررة في خرق عمل اللجنة وأجبرته على إلغاء زيارته لمدينة سرت. وبغض النظر عن هذه الخروقات، نحن مازلنا منفتحين على الحوار الليبي الليبي الداخلي وجاهزون للعمل على أساس الاتفاقية التي تم إبرامها والتوافق عليها ومدينة سرت جاهزة لاستقبال اعضاء الحوار ترحب بكل الجهود التي من خلالها سيتم الحفاظ على وحدة ليبيا”.

“نحن نعلم بأن الحالة الاقتصادية الصعبة التي نعيشها اليوم أثرت في الشعب الليبي في الغرب والشرق والجنوب والليبيين في الخارج، لذلك وعلى إثر الاتفاق المشترك مع شيوخ القبائل نحن جاهزون لفتح حقول النفط  لتأمين مستقبل ليبيا لمدة شهر واحد”.

“نحن نأمل بأنه وخلال هذه الفترة سيتم اتخاذ جميع الإجراءات في إطار الحوار الليبي الليبي الداخلي بقيادة أحمد معيتيق وبأنه سيتم تنفيذها لمصلحة الشعب الليبي ومستقبل ليبيا”.