عملية عسكرية هامة جدا نفذها الجيش الليبي في الساعات الماضية في حي عبد الكافي بمنطقة سبها العسكرية وعقب انتها

اليوم الجديد - اخبار مصر - اخبار اليوم - اخبار السعودية - اهم اخبار اليوم

السبت 26 سبتمبر 2020 - 18:09
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

مصدر عسكري يكشف لـ اليوم الجديد كواليس عملية الـ ٦ ساعات في ليبيا

عملية عسكرية هامة جدا، نفذها الجيش الليبي في الساعات الماضية في حي عبد الكافي بمنطقة سبها العسكرية، وعقب انتهاء العملية أكد الجيش الوطني الليبي أنه يقوم بعمليات تمشيط واسعة بحثا عن آخرين، لكن يبقى السؤال عن تفاصيل العملية.

"اليوم الجديد" تواصل مع أحد المصادر العسكرية بالجيش الليبي، والذي أكد على أن العملية استمرت لأكثر من ٦ ساعات، حيث قامت بهذه العملية الوحدات العسكرية بالكتيبة 116 مُشاة والكتيبة 160 مُشاة، وذلك في حي عبدالكافي في مدينة سبها، وبالفعل تم القضاء على خلية إرهابية تابعة لتنظيم داعش الإرهابي.

وأضاف المصدر لليوم الجديد، أن الخلية الإرهابية اعتمدت على العمليات الانتحارية والتلغيم لكافة المواقع التي تستخدمها، كما أن الخلية اعتمدت على التسليح بالعتاد الثقيل، الأمر الذي أدى لتأخر العملية من قِبل الجيش الوطني الليبي للاستعداد بشكل كامل لهذه الخلية الخطرة.

وأشار المصدر إلى أن الخلية الإرهابية استهدفت وحدات القوات المُسلحة بأكثر من اثنان وثلاثون قنبلة يدوية، ونتج عن المواجهة قتل أكثر من سبعة أشخاص خلال هذه العملية اثنان سعوديان، بينما فجر الثالث نفسه، كما تمكنت قوات الجيش الوطني الليبي من قتل شخص أسترالي الجنسية ومصري واثنين ليبيين، جميعهم منضمون للجماعة الإرهابية، كما تم ضبط سيدة مصرية تنتمي لتنظيم داعش، والثانية ليبية تنتمي إلى التنظيم نفسه أيضا.

وأكد المصدر استشهاد في نحو ثلاثة عسكريين ليبيين، في معركة سبها؟ وذلك عقب مواجهة قوية لضبط الإرهابيين والاشتباك معهم، حيث تم ضبط إرهابيين من جنسيات مختلفة كانوا يخططون لتنفيذ هجمات في ليبيا ضد الجيش الوطني الليبي.

كانت صحف أجنبية قد نشرت في الساعات الماضية معلومات خاطئة عن الخلية الإرهابية التي هاجمها الجيش الوطني الليبي في أحد أحياء سبها، وهي العملية التي استمرت لمدة ٦ ساعات وعُرفت باسم "معركة ال٦ ساعات"، حيث تم القبض خلالها على إرهابيين من جنسيات مختلفة، كان من بينهم مصريين، حيث تم أسر البعض وقتل آخرين عقب فشل عمليات القبض عليهم أحياء لمعرفة خططهم المقبلة ومصدر تحويلهم.

من جانبه أكد الجيش الوطني الليبي على نجاح العملية بشكل كبير من خلال بيان له، كما أكد سياسيون ليبيون أن هذه العملية منعت شرا كاد أن يحول ليبيا إلى خراب،