نفى الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم ما تم تداولهعلى صفحات موقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الأخي

طارق شوقي,وزير التربية والتعليم,العام الدراسي الجديد,التربية والتعليم,الدروس الخصوصية

السبت 26 سبتمبر 2020 - 01:39
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

حقيقة صدور قرار يحدد شروط مزاولة الدروس الخصوصية

وزير التربية والتعليم
وزير التربية والتعليم

نفى الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، ما تم تداوله على صفحات موقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الأخيرة، من خلال منشور يزعم صدور قرار رسمي بتحديد شروط للحصول على رخصة المزاولة للدروس الخصوصية.



وأكد وزير التربية والتعليم، في تصريحات له عبر جروب "أدعم د. طارق شوقي" عبر تطبيق واتس اب، أنه لا صحة نهائيا لما جاء في هذا المنشور، وقال: "لم أر ما جاء في هذا المنشور من قبل".

وحذر وزير التربية والتعليم، من الانسياق وراء أي حديث غير رسمي، يتم تداوله على وسائل التواصل الاجتماعي، مشيرًا إلى أن الوزارة غير مسئولة إلا عن البيانات الرسمية الصادرة عنها، أو التصريحات التي يتم نشرها على الحساب الرسمي لوزير التربية والتعليم، أو الصفحة الرسمية لوزارة التربية والتعليم عبر فيس بوك.

وكانت صفحات موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، شهدت خلال الساعات الأخيرة منشورا يزعم تحديد الشروط الآتية، للحصول على رخصة المزاولة للدروس الخصوصية:

١- أن يكون حاصلا على مؤهل تربوي مناسب من كليات التربية يؤهله للتدريس بالمرحلة التعليمية المراد العمل بها، بالإضافة إلى شهادة تأهيل تربوي من الأكاديمية المهنية.

٢- أن يجتاز التدريبات التي تنظمها الأكاديمية المهنية للمعلمين قبل ممارسة مهنة التدريس، مع ضرورة تناسب المؤهل الدراسي مع مادة التدريس والمرحلة التعليمية التي يود الاشتغال بها.

٣- خريجو كليات التجارة والخدمة الاجتماعية والدبلومات الفنية والصنائع ليس لهم حق الاشتراك في مجموعات التقوية المدرسية.

٤- رسوم الاشتراك للتدريبات تبدأ من 900 جنيه بخدمه فوري لغير المعينين بالحكومة والمديريات التعليمية.

٥- لا يجوز الاشتراك في العمل بمجموعات التقوية قبل الحصول على شهادة أو رخصة المزاولة من الوزارة أولا.

٦- المحافظون لا يجوز لهم استثناء أي مرشح للعمل بالمجموعات من غير المعينين إلا بعد الحصول على شهادة الاجتياز والمزاولة من الوزارة أولا.

٧- إجادة عملية التعليم والتعلم، خاصة التخطيط التربوي والفكر الاستراتيجي والالتزام بأخلاق المهنة والمنهج المطور في التعليم الحقوقي واستخدام تكنولوجيا التعليم المعاصر.

٨- أن يكون هناك عجز في مادة تخصصه وذات المرحلة المراد التدريس عليها ولا يجوز بأي حال من الأحوال التدريس في مادة بها فائض أو زيادة عن الحد المطلوب ولا بد من وجود عجز بالمادة والمرحلة التعليمية والتخصص، وهذا الشرط من أهم الشروط الخاصة بالحصول على الترخيص للمزاولة.

٩- لا يجوز العمل بالمرحلة الثانوية العامة من دون مباشرة المرحلة الإعدادية لمدة ثلاث سنوات على الأقل قبل الانتقال للثانوية، خاصة مواد اللغات مثل الإنجليزي والألماني والفرنساوي.

١٠- تتولى الأكاديمية إعداد أسماء من اجتازوا البرامج التدريبية المؤهلة للحصول على رخصة مزاولة الدروس ومجموعات التقوية بالمدارس على أن ترسل صورا من الكشوف.