تضمنت المذكرة التعاون المشترك في استخدام كرة القدم لتعزيز قدرة الشباب على مواجهة الجريمة.. المزيد

غادة والي,فيفا,الفساد في كرة القدم

الأحد 20 سبتمبر 2020 - 17:07
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

غادة والي توقع اتفاقية مع فيفا للقضاء على فساد كرة القدم

وقعت الدكتورة غادة والي المديرة التنفيذية لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة في فيينا، على مذكرة تفاهم مع جياني انفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا، للقضاء على الفساد والجريمة في الرياضة، وذلك اليوم الاثنين.



اتفاقية مع فيفا للقضاء على الفساد في الرياضة

وتضمنت المذكرة التعاون المشترك في استخدام كرة القدم لتعزيز قدرة الشباب على مواجهة الجريمة، وتعاطي المخدرات وتدريبهم في المهارات الحياتية.

ويعتبر أهم أهداف الاتفاقية وضع برامج تدريبيه ودعم فني للتصدي ولمنع التلاعب أو الفساد في المسابقات الرياضية، بالإضافة إلى نشر قواعد الحوكمه والإدارة الرشيدة، مع تبني قيم النزاهة وحماية لعبة كرة القدم من أي فساد مؤسسي.

وجاءت من ضمن الأهداف كذلك استخدام الرياضة وكرة القدم كأداة لتنميه وحماية الشباب، بالإضافة لمنع الجريمة والوقاية من تعاطي المخدرات وإدمانها،  وكذلك التعاون في إجراء الدراسات و الفعاليات المعني’ بسبل منع الفساد في الرياضة وخاصة في المسابقات.

وتطوير ونشر أدلة فنية وبرامج عمل لتطبيقا دوليا، إتخاذ كل التدابير من أجل الحد من العنف في الرياضة و خاصة مع الأطفال وبين الشباب.

وتعهد الجانبين على العمل سويًا والتعاون مع الاتحادات الوطنية والمنظمات الأقليمية من أجل مواجهة الفساد وحماية الشباب والنشيء وحماية اللعبة والتوسع في دمج المرأة.

وأيضًا تعهدا على الاتفاق لتشجيع للعبي كرة القدم المؤثرين في الشباب دوليا ومحليا لأداء دور اجتماعي تنموي كقدوه للنشيء.

وبعد التوقيع الذي حضره العديد من الدول، تحدث سفير روسيا ومندوبها الدائم باعتبارها نظمت كأس العالم الماضية، ومندوب وسفير دولة قطر باعتبارها منظمة كأس العالم ٢٠٢٢، وكذلك مندوبي أستراليا ونيوزيلنده لكونهما ستنظمان معا بطولة العالم للكرة النسائية في عام 2023.

وكتبت الدكتورة غادة والي، بعد الاتفاقية عبر حسابها الرسمي على موقع التدوينات القصيرة "تويتر" : "أنا أؤمن بقوة الرياضة لجعل الشباب يتمتعون بصحة جيدة وسعادة، ومساعدة النساء والفتيات على النهوض وإيجاد الوظائف، وتمكيننا من إعادة البناء بشكل أفضل بعد تأثير فيروس كورونا".

وتابعت: "ولتوجيه هذه القوة، نحتاج إلى حماية الرياضة من الفساد والجريمة، أنا فخورة بالانضمام إلى جهود الاتحاد الدولي لكرة القدم".

واختتمت: "أنا سعيدة بتعهد جياني انفانتينو رئيس الفيفا، بعدم تسامحه مع الفساد، لقد توصلنا لاتفاق بين فيفا ومنظمة الأمم المتحدة، معاً من أجل نزاهة كرة القدم، وحماية الشباب من العنف والاستغلال في الرياضة، وذلك لتقديم اللعبة للجميع".