تنظيف القولون الطبيعي تعود فكرته إلى اليونانيين القدماء وأصبح متداولا بين الناس منذ أوائل عام.. المزيد

اليوم الجديد - اخبار مصر - اخبار اليوم - اخبار السعودية - اهم اخبار اليوم

الإثنين 26 أكتوبر 2020 - 03:12
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

منها تناول الأطعمة المخمرة

حتى لا تصاب بالسرطان.. خطوات لتنظيف القولون

آلام القولون
آلام القولون

تنظيف القولون الطبيعي تعود فكرته إلى اليونانيين القدماء، وأصبح متداولًا بين الناس منذ أوائل عام 1990م، إلا أنه ليس هناك دراسات علمية تثبت صحة وفعالية العديد من المنتجات التي يروج لها بأّها تقوم بتطهير وتنظيف القولون والبطن، الحقيقة، ولكن يمكن للجهاز الهضمي أن يقوم بتنظيف نفسه بنفسه، فهو يزيل المخلفات والبكتيريا والمواد الضارة بشكل مستمر وتلقائي.



كيف تحافظ على صحة قولونك؟

تناول الكثير من الماء، فهو يُحافظ على رطوبة الجسم، كما أنه وسيلة جيدة لتنظيم عملية الهضم، فشرب الماء من أسهل الطرق وأكثرها أمانا؛ لتنظيف القولون بشكل طبيعي.

ويُنصح خبراء التغذية بشرب من 6 إلى 8 أكواب من الماء الفاتر يوميا، وكذلك تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الماء، مثل: البطيخ، والطماطم، والخس، والكرفس.

العديد من الدراسات أثيتت أن المياه المالحة يمكنها أن تساعد على تنظيف القولون، وخاصة لدى الأشخاص الذين يعانون من الإمساك.

 ويجب عليك مزج ملعقتين صغيرتين من الملح بالماء الفاتر، وشربه على معدة فارغة، وقد يشعر الشخص بالرغبة للذهاب إلى الحمام في غضون عدة دقائق، ويُنصح في هذه الطريقة باستخدام ملح البحر أو ملح الهيمالايا.

الألياف تُعد مادة مغذية أساسية تُساعد على التخلص من المواد الفائضة من القولون، كما أنّها تساهم في التخفيف من الإمساك، وتعزيز البكتيريا المُفيدة.

وتتوفر الألياف في الأطعمة النباتية الصحية، مثل: الفواكه، والخضار، والحبوب، والمكسرات، والفاصوليا.

شرب العصائر بشكل دوري يساعد في ترطيب الجسم والحفاظ على توازنه، كما أن العصائر مثل: عصير التفاح، والكمثرى، والموز، والكيوي، والعنب، والليمون من منظفات القولون الشائعة.

وتحتوي العصائر على بعض السكريات الطبيعية التي تعمل كمليّنات، مثل: السوربيتول والفركتوز.

بعض الدراسات ربطت بين استهلاك شاي الأعشاب وتقليل خطر الإصابة بسرطان القولون، مثل؛ بعض أنواع الشاي العشبية، كشاي الزنجبيل، أو الليمون.

ويجب عليك تناول الأطعمة المخمرة، مثل المخللات، والزبادي، وخل التفاح، وبعض أنواع الجبن، فالغذاء المخمر قد يفيد صحة الأمعاء، نظرًا لاحتوائه على مستويات عالية من البروبيوتيك؛ والتي تعرف بأنها بكتيريا مفيدة تدعم صحة الأمعاء.

وتُساعد الأطعمة المخمرية على إخراج البراز من القولون بانتظام، وتقليل الاصابة بالغازات والإمساك والعدوى، كما أن الدراسات أشارت إلى دور البروبيوتيك في الوقاية من سرطان القولون، وربما المساعدة على علاجه.