بدأت جلسة مباحثات ثنائية منذ قليل بمقر وزارة الخارجية في القاهرةبين وزير الخارجية سامح شكري ونظيره وزير خ

وزير الخارجية

الخميس 3 ديسمبر 2020 - 00:26
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بدء جلسة المباحثات بين سامح شكري ووزير خارجية أرمينيا

وزير الخارجية
وزير الخارجية

بدأت جلسة مباحثات ثنائية، منذ قليل، بمقر وزارة الخارجية في القاهرة، بين وزير الخارجية سامح شكري، ونظيره وزير خارجية جمهورية أرمينيا زوهراب مناتساكانيان، يعقبها مؤتمر صحفي.



وأشاد وزير الخارجية الأرميني زوهراب مناتساكانيان، أمس السبت، بمساهمة الجالية الأرمينية في مصر في الحفاظ على الهوية الوطنية والتراث الثقافي والتاريخي، مشددا خلال لقائه بأبناء الجالية على هامش زيارته للقاهرة، على الدور الهام للجالية الأرمينية في بناء جسور بين الدولتين والشعبين الصديقين.

ومن المقرر أن يلتقي الضيف الأرميني بعدد من كبار المسئولين المصريين وممثلي الجالية الأرمينية بالإسكندرية. 

نائب وزير الخارجية يستقبل مدير مكتب رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي

وفي سياق آخر، استقبل السفير حمدي سند لوزا، نائب وزير الخارجية للشئون الأفريقية، في وقت سابق، “عبد الله ديوب”، مدير مكتب رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي، خلال زيارته إلى القاهرة.

وقال بيان وزارة الخارجية، إن اللقاء شهد حضور السفير كريم شريف، نائب مدير إدارة المنظمات والتجمعات الأفريقية بوزارة الخارجية.

وتناول اللقاء آخر المُستجدات في مالي والتفاعلات الإقليمية المتصلة بها وخصوصاً بعد فرض العقوبات الأخيرة عليها.

ووفق بيان وزارة الخارجية ، تطرق الاجتماع إلى ضرورة تعزيز الجهود المشتركة لتشغيل مركز الاتحاد الأفريقي لإعادة الإعمار والتنمية فيما بعد النزاعات الذي تستضيف القاهرة مقره.

وأهمية العمل على وضع خارطة طريق واضحة ومحددة في هذا الصدد خلال الفترة القادمة لكيفية تفعيل المركز بما يستجيب مع المتطلبات العاجلة لإعادة الإعمار والتنمية في عدد من الدول الأفريقية وفي مقدمتها جنوب السودان وكذا دول الساحل والصحراء.

وشهد اللقاء كذلك تبادل وجهات النظر بين الجانبين حول الترشيحات والوظائف الشاغرة في الاتحاد الأفريقي وسبل تعزيز تواجد الخبرات المصرية في المنظمة، فضلاً عن الاستعدادات الجارية لعقد القمة التنسيقية السنوية بين الاتحاد الأفريقي والمجموعات الاقتصادية الإقليمية.

ومن جانبه، أشاد مدير مكتب رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي، بالدعم المصري للجهود الأفريقية لمكافحة فيروس كورنا المستجد “كوفيد- 19” والمساعدات التي قدمتها وتقدمها مصر في هذا الإطار، حيث نقل شكر “موسى فقيه”، رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي، للحكومة المصرية في هذا الصدد.