تفتح وزارة الصحة والسكان اليوم الأحد موقع الحجز لاستقبال المتطوعين للمشاركة في التجربة السريرية للقاح المضاد

السيسي,وزيرة الصحة,وزارة الصحة,فيروس كورونا,لقاح كورونا,التجارب السريرية

الخميس 22 أكتوبر 2020 - 08:55
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

فتح باب الحجز للمتطوعين في التجارب السريرية للقاح كورونا

وزيرة الصحة
وزيرة الصحة

تفتح وزارة الصحة والسكان، اليوم الأحد، موقع الحجز لاستقبال المتطوعين للمشاركة في التجربة السريرية للقاح المضاد لفيروس كورونا، وذلك من خلال الموقع الإلكتروني Www.Covactrial.mohp.gov ، والذي يحتوي على الشروط الواجب توافرها للمتطوع للمشاركة في التجربة، من خلال 3 مراكز تشمل "الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات "فاكسيرا"، ومستشفى صدر العباسية ومعهد الكبد".



وأوضحت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، أكد حرص مصر على المشاركة مع دول العالم للوصول للقاح آمن وفعال لفيروس كورونا، مشيرةً إلى أن مشاركة مصر في هذه التجربة تأتي من منطلق ريادتها العلمية والبحثية في المنطقة وبالمشاركة مع العديد من دول العالم في مختلف القارات والتي ستساهم جهودهم في إيجاد لقاح فعال يقي البشرية من أخطار فيروس كورونا المستجد.

وأشارت وزيرة الصحة، إلى أن تلك التجارب أطلق عليها "لأجل الإنسانية" وتتم في 4 دول عربية وتحقّق سابقة جديدة من خلال مشاركة متطوعين في كل من (الإمارات والبحرين والأردن ومصر)، مشيرة إلى أن المستهدف من إجراء تلك التجارب 45 ألف مبحوث على مستوى العالم، وتم إجراؤها على 35 ألف مبحوث حتى الآن، لافتًة إلى أنه من المفترض أن تشارك مصر في تلك التجارب من خلال 6 آلاف مبحوث، حيث سيتلقى المشاركون في تلك التجارب جرعتين من التطعيم بينها 21 يوماً، حيث سيتم متابعة المشاركين في الدراسة لمدة عام كامل. 

وذكرت وزارة الصحة، أنَّ التطوع يبدأ من 18 عامًا أو بناء على الوضع الصحي، فيما يكون التسجيل من خلال الأوراق الرسمية "بطاقة هوية أو جواز سفر"، وأن يخضع المتقدم لتقيم أهلية للمشاركة في التجارب السريرية.

وحددت وزارة الصحة، الأسباب التي تمنع من التطوع للمشاركة بالتجارب السريرية، وجاءت على النحو التالي:

- الإصابة بأعراض مثل: الحمى والسعال الجاف والإعياء والسيلان أو احتقان بالأنف.

- الإصابة بحساسية تجاه أي أدوية.

- الإصابة بأي أمراض حادة أو مزمنة.

- تلقي أي منشط للمناعة.

- النساء في حالة الحمل أو رعاية طفل.

- التعرض لنقل الدم قبل التطعيم بـ 3 أشهر.