منذ طلته الأولى على الساحة الفنية وهو يطمح لشيئا واحدا وهو الوصول للعالمية ولا يرى أمامه غير ذلك فما يتسم

يوسف شاهين,خالد النبوي,خالد النبوي ويوسف شاهين,أعمال خالد النبوي ويوسف شاهين,خالد النبوي و يوسف شاهين,عيد ميلاد خالد النبوي,خالد النبوي المصير,خالد النبوي المهاجر

الخميس 24 سبتمبر 2020 - 23:01
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

في ذكرى ميلاده

خالد النبوي ويوسف شاهين.. قصة نجاح بدأت في شوارع القاهرة وفرقها المصير

خالد النبوي
خالد النبوي

منذ طلته الأولى على الساحة الفنية، وهو يطمح لشيىء واحد وهو الوصول للعالمية، ولا يرى أمامه غير ذلك، فما تتسم به موهبة مختلفة، وجرأة بالتمثيل جعل كبار المخرجين يلتفتون نحوه، ويتصارعون عليه، فهو واحد من الفنانين القلائل الذين استطاعوا الوصول للعالمية، والمشاركة بعدد من أفلامها، إنه الفنان خالد النبوي، فهو ليس كغيره من النجوم يتخذ الفن من أجل الشهرة، أو مجرد مهنة، ولكنه عشق الفن منذ بداياته، فهو يهدف دائمًا إلى تقديم شئ مختلف، فبالرغم من أن مسيرته الفنية لا تتعدى الـ70 عملًا إلا انه استطاع أن يحفر بها مكانة خاصة داخل وجدان الجمهور.

ويحتلف الفنان خالد النبوي اليوم بعامه الـ53، فهو من مواليد محافظة المنصورة، والتحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية، وحصل على شهادة التخرج منه 1989، ومن ثم بدأ مشواره الفني، ووقع عليه الاختيار من المخرج صلاح أبو سيف بعد أن لعبت معه الصدفة دورها، ليشارك معه، في فيلم "المواطن إكس"، ومن ثم يبدأ مسيرته الفنية، حتى أصبح يتمتع اليوم بنجومية عالية، شارك بما يقرب من 66 عملًا حتى الأن.

فنان موهوب، ومخرج مبدع، وسيناريو مختلف هم أهم ثلاثة عوامل لنجاح أي عمل نجاح العمل الفني سواء السينمائي أو التليفزيوني، فإذا توافرت الثلاثة شروط السابقين يصبح من المستحيل فشل أو سقوط العمل الفني، بالفعل هذا ما حدث مع خالد النبوي، ويوسف شاهين، حيث أنهما التقا للمرة الاولى في بداية مسيرة الاول الفنية، وهو ما سنستعرضه في السطور التالية، ليحققا معًا نجاحًا كبيرًا، ويظل خالد النبوي إلى اليوم في جميع تصريحاته عن يوسف شاهين يدين له بالفضل عليه.

أول تعاون بين خالد النبوي ويوسف شاهين

يعد أول تعاون بين الفنان خالد النبوي والمخرج يوسف شاهين من خلال فيلم "القاهرة منورة بأهلها" وذلك عام 1991، وتدور أحداث الفيلم حول تكليف التلفزيون الفرنسي للمخرج يوسف شاهين،عن صناعة فيلم قصير حول مدينة القاهرة كما يراها في نظره، ويجتمع يوسف شاهين مع تلاميذه للتفكير في الفيلم، ومكيف سيتم العمل عليه، وتصبح النتيجة هي المزج بين الوثائقي، والروائي، وبين العام والخاص.

وجسد الفنان خالد النبوي في هذا العمل دور "إرهابي"، وهو من بطولة باسم سمرة، وخالد يوسف، ويوسف شاهين، وحسن العدل، وحسين الإمام، صفاء الطوخي، وسناء يونس.

يوسف شاهن وخالد النبوي يعيدان تعاونهما

وعام 1994 جدد الفنان خالد النبوي التعاون مع المخرج يوسف شاهين، وذلك من خلال فيلم "المهاجر"، حيث جسد به دور "رام"، وهي الشخصية التي اعتبرها النبوي نقلة كبيرة في مسيرته الفنية، حيث أنه قال في إحدى البرامج: "لولا التعاون مع يوسف شاهين في المهاجر مكنش هيبقى في خالد النبوي".

وتدور أحداث فيلم "المهاجر" في الصحراء على حدود مصر، في زمن سحيق، حيث يعيش مجموعة من الإخوة، ولكنهم يغضبون من أحدهم الذي يدعى "رام" فيتفقون على إلقائه في "البئر"، ولكن يتم إنقاذه ليذهب لمصر، ويتعلم بها أصور الزراع، ويعلى مرتبته، وهو من بطولة يسرا، ومحمود حميدة، وخالد النبوي، وأحمد بدير، وصفية العمري، وميشيل بيكولي، وحنان ترك، وأحمد سلامة، وسيد عبد الكريم، وسيف عبد الرحمن، وعمرو عبد الجليل، وسيناريو وحوار يوسف شاهين.

المصير يفرق بين خالد النبوي ويوسف شاهين

أما عن آخر تعاون بين  خالد النبوي ويوسف شاهين كان من خلال فيلم "ألمصير"، والذي جسد به خالد النبوي دور "ولي العهد"، وذلك عام 1997، وتدور أحداثه في القرن الـ12 الميلادي، تحديدًا في الأندلس، حيث فترة حكم الخليفة جعفر بن المنصور، يواجه الفيلسوف ابن رشد عددًا من الأزمات من ناحية معركة مع السلطة السياسية والتي يمثلها الخليفة، والذي كان أحد أصدقائه بالماضي، وأصبح من يحمل له مشاعر كراهية.

وعلى جانب آخر، يواجه معركة مع السلطة الدينية المتطرفة والتي تنج في تجنيد وضم ابن المنصور الأصغر لصفوفها، وهو من بطولة نور الشريف، وليلى علوي، ومحمود حميدة، ومحمد منير، وصفية العمري، وخالد النبوي، وسيف عبد الرحمن، وعبد الله محمود، وأحمد فؤاد سليم، وروجينا، وأحمد مختار، ومجدي إدريس، ومن تأليف، وإخراج يوسف شاهين.