حلت الفنانة نيللي كريم أمس الخميس ضيفة على برنامج معكم والذي تقدمه الإعلامية منى الشاذلي وذلك بصحبة أبطال

نيللي كريم,الزهايمر,100 وش,الفنان نيللي كريم,نيللي كريم أدوار كوميدية,نيللي كريم بـ100 وش,غبي منه فيه,سحر العيون

الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 - 19:28
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

نيللي كريم.. تحدت جمهورها وأضفت المرح على مسيرتها

نيللي كريم
نيللي كريم

حلت الفنانة نيللي كريم أمس الخميس ضيفة على برنامج "معكم"، والتي تقدمه الإعلامية منى الشاذلي، وذلك بصحبة أبطال مسلسل "بـ100 وش"، والذي تم عرضه بالموسم الرمضاني 2020، وأعجب به عدد كبير من الجمهور، وذلك لما به من مرح، وهذه الأجواء من خفة الظل، والمرح انتقلت إلى ستوديو تصوير حلقة البرنامج بالأمس، والتي تسبب في احتلال ضيوفها مؤشرات البحث في "جوجل".

نيللي كريم تتحدى جمهورها

استطاعت الفنانة نيللي كريم بالتعاون مع المخرجة كاملة أبو ذكري، أن تبتعد عن التصنيف داخل القالب الدرامي الذي وضعها الجمهور به، وهو أنها دائمًا تميل إلى "الكآبة" والحزن بأعمالها، لتطل علينا بثوبها الجديد، وتظهر بشخصية غير متوقعة تمامًا على جمهور، وهي شخصية "سكر" في مسلسل "بـ100 وش"، وتتمتع بخفة ظل، ومرح كثيرًا، على عكس ما قدماه من قبل، وهو ما أعجب به المشاهدين كثيرًا، وتسبب في تغيير نظرة الجمهور لها، وأن تسقط الألقاب التي أطلقها عليها.

نيللي كريم تتخلى عن الحزن

وهناك العديد من الأسباب التي جعلت الفنانة نيللي كريم تبتعد عن أداء هذا النوع من الأدوار، ولعل أهمها التي صرحت بها من قبل خلال لقائها في رنامج "أبلة فاهيتا"، وهو أنها من كثرة البكاء في هذا النوع من الأعمال، طلب منها طبيبها عدم تجسيد مثل هذا النوع من الشخصيات، واستبدالها بالأدوار الكوميدية، وهذا الأمر لم يكن بالجديد عليها، فبالرغم من أن "بـ100 وش" تعد أولى تجاربها بهذا النوع في الوسط التلفزيوني، إلا أنها شاركت به، بل وتألقت في وسيط آخر وهو "السينما".

وكانت الفنانة نيللي كريم قد حققت نجاحا كبيرا في الأعمال الكوميديا التي قدمتها من قبل على مستوى السينما، ولعل هو أحد أسباب أيضًا خوضها هذه التجربة، فبالرغم من مشاركتها بأدوار ليست بالكبيرة، أو مشاهد قصيرة عن الذي تقدمه حاليُا، إلا أنها استطاعت أن تضفي عليها نوع من الكوميديا، وخفة الروح، وتحفر عليها بصمتها المتميزة دائمًا، في هذه الأعمال السابقة، والتي سنرصدها في السطور التالية.

نيللي كريم الريفية الكوميدية

جسدت الفنانة نيللي كريم في فيلم "سحر العيون" دور "كابر"، وهي فتاة بسيطة، مهاجرة من الأرياف للقاهرة لكي تقيم مع عمها، وتهدف إلى الزواج، ولكنها تلجأ للسحر، من أجل أن يقع في حبها أحد البسطاء، ولكن ينقلب السحر على الساحر، لكن لصالحها، ويقع في حبها مخرج إعلانات، لتدور بينهما قصة حب كبيرة، وتواجهها العديد من المفارقات الكوميدية، حيث أنها كانت لا تستطيع أن تتأقلم على العيش في القاهرة.

وما قامت به نيللي كريم من أداء الدور بطريقة تميزها عن غيرها، جعلها تقتحم قلوب جمهورها في هذا الفيلم، وتم عرضه عام 2002، وهو من بطولة عامر منيب، وحسن حسني، وحلا شيحا، وسامي العدل، وريهام عبد الغفور، ومحمد لطفي، ومن تأليف نهى العمروسي، وإخراج فخر الدين نجيدة.

نيللي كريم العروسة المرحة

بالرغم من أن الفنانة نيللي كريم لم تكن تشارك بدور محوري في هذا الفيلم، إلا أنها استطاعت أن تتألق به، وتترك به بصمة تميزها دور البنت البسيطة من عائلة ميسورة الحال، ولكن أبيها يعمل طبال، وتقع في غرام شاب في بداية حياته، ولكن والدها يطلب منه طلبا ليست في استطاعته، وبدور سامية استطاعت نيللي أن تترك آثارها داخل القالب الكوميدي.

وفيلم "غبي منه فيه" تم عرضه عام 2004، وهو من بطولة هاني رمزي، وحسن حسني، وطلعت زكريا، ونيللي كريم، وسعيد طرابيك، وسامي مغاوري، ومن تأليف أحمد عبد الله، وإخراج رامي إمام.

نيللي كريم الممرضة خفيفة الظل

شاركت الفنانةنيللي كريم أيضًا بدور لم يكن بالأساسي خلال فيلم "الزهايمر"، حيث أنها أدت شخصية "منى الممرضة"، وهذا الدور كان يحمل شقين أحدهم كوميدي، والآخر درامي جاد، ولمعت نيللي في الجزء الكوميدي كثيرًا، حتى أن طغى على الشخصية الأساسية "الجادة"، وأنها تعمل كممرضة.

وفيلم "الزهايمر" تم عرضه عام 2010، وهو من بطولة عادل إمام، وفتحي عبد الوهاب، وأحمد رزق، ونيللي كريم، ورانيا يوسف، وإيمان السيد، وسعيد صالح، وضياء الميرغني، ولطفي لبيب، ومن تأليف نادر صلاح الدين، وإخراج عمرو عرفة.