أكد المركز الإعلامي لمجلس الوزراء أنه لا صحة لما تم تداوله عبر صفحات التواصل الاجتماعي حول إجبار خريجي الجام

مجلس الوزراء,وزارة التضامن الاجتماعي,التضامن,الخدمة العامة,اخبار مصر اليوم,اهم اخبار اليوم,اخبار عاجله,اخبار مصر الآن,خريج الجامعات,خريج المعاهد العليا

الأحد 20 سبتمبر 2020 - 18:44
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

إجبار خريجي الجامعات والمعاهد على تأدية الخدمة العامة.. حقيقة أم شائعة؟

خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي
خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي

أكد المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، أنه لا صحة لما تم تداوله عبر صفحات التواصل الاجتماعي، حول إجبار خريجي الجامعات والمعاهد العليا على تأدية الخدمة العامة، موضحا في تقريره الأسبوعي لتوضيح الحقائق والرد على الشائعات، اليوم الجمعة، أنه تواصل مع وزارة التضامن الاجتماعي، والتي نفت تلك الأنباء، مؤكدةً أنه لا صحة لإجبار خريجي الجامعات والمعاهد العليا على تأدية الخدمة العامة.



وأضافت الوزارة، أن تأدية الخدمة العامة للخريجين أمر اختياري وليس إجباريا، وذلك وفقا للقانون رقم 76 لسنه 1973، مشيرة إلى أن تأدية الخدمة العامة يعد شرطا للالتحاق بالوظائف في الجهات الحكومية، باستثناء المؤهلات التي لها تكليف من وزارة الصحة.

 

 

وناشدت وزارة التضامن، جميع وسائل الإعلام ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، تحري الدقة والموضوعية في نشر الأخبار، والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد قبل نشر معلومات لا تستند إلى أي حقائق، والتي قد تؤدي إلى إثارة البلبلة بين المواطنين.

الحكومة تحسم الجدل بشأن تسريح عدد كبير من الموظفين

وكذلك نفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، ما رددته بعض صفحات التواصل الاجتماعي، حول تسريح عدد كبير من موظفي الدولة بالتزامن مع تنفيذ خطة التأهيل الإداري تمهيداً للانتقال للعاصمة الإدارية الجديدة.

وأكد المركز، في تقريره الأسبوعي لتوضيح الحقائق ورصد الشائعات، اليوم الجمعة، أنه تم التواصل مع الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، والذي نفى تلك الأنباء، مُؤكدا أنه لا نية على الإطلاق لتسريح أيٍ من موظفي الجهاز الإداري للدولة بالتزامن مع تنفيذ خطة التأهيل الإداري.

وشدد الجهاز على أن الدولة حريصة على تطوير ورفع كفاءة الموظفين، دون المساس بأي حق من حقوقهم، مُوضحاً أن الحكومة قد أعدت بالفعل خطة تدريب للمنتقلين إلى العاصمة الإدارية الجديدة، مع الالتزام برفع قدرات كافة العاملين بالجهاز الإداري للدولة من أجل ضمان خدمات أفضل للمواطنين.

 

 

وناشد الجهاز، وسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، أهمية توخي الدقة قبل نشر مثل هذه الشائعات، والتي قد تؤدي إلى إثارة بلبلة الرأي العام، وغضب موظفي الجهاز الإداري للدولة، مشيرة إلى أنه حالة وجود أي استفسارات يرجى الدخول على الموقع الرسمي للجهاز (caoa.gov.eg).