وصل الدكتور محمد عبد العاطيوزير الموارد المائية والري والوفد الرسمي ..المزيد

السودان,وزير الري,الفيضانات

الأحد 27 سبتمبر 2020 - 22:05
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

وزير الري يصل "جوبا".. والسودانيون: مش غريب على مصر

وصول وزير الري للسودان
وصول وزير الري للسودان

وصل الدكتور محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري والوفد الرسمي المرافق إلى مدينة جوبا عاصمة جنوب السودان في زيارة رسمية تستغرق 3 أيام، تلبية لدعوة مناوا بيتر قادكوث وزير الموارد المائية والري بجمهورية جنوب السودان.



واستقبل مناوا بيتر قادكوث وزير الموارد المائية والري بجمهورية جنوب السودان نظيره المصري والوفد المرافق بحضور حاكم ولاية الاستوائية الوسطى و السفير محمد قدح - سفير جمهورية مصر العربية بجنوب السودان.

وكان في استقبال الوفد المصري لفيف من الوزراء وحكام الولايات ( وزير الري، وزير الشئون الإنسانيه، وزير الماليه، والي جونجلي، والي بيبور ، وممثلو الولايات المتضرره من الفيضان ) وكذلك لفيف من كبار المسئولين بحكومة جنوب السودان.

وأعرب وزير الري عن سعادته الغامرة بزيارة دولة جنوب السودان، موكدًا أن تلك الزيارة تأتي في إطار العلاقات الأخوية التي تربط البلدين قيادةً و شعباً وهذه العلاقات الممتدة ليس فقط في مجال الموارد المائية والرى بل في كافة المجالات.

ومن جانبه عبّر  مناوا بيتر قادكوت وزير الموارد المائية والري بجمهورية جنوب السودان عن سعادته بتلبيه وزير الموارد المائية والري المصري والوفد المرافق له للدعوة، معربًا عن شكره إلى جمهورية مصر العربية لما تقدمة من دعم الى جنوب السودان خاصة في مجال الموارد المائية والري، وأنه يتطلع الى تبادل الرؤى وسُبل تعزيز التعاون المشترك مع شقيقة وزير الموارد المائية والري.

وصرح الدكتور عبدالعاطي بأنه تصادف مع وصوله إلى مطار جوبا الدولي وصول الطائرة الثانية من المساعدات المصرية لجمهورية جنوب السودان جراء الفيضانات التي طرأت خلال الفترات الماضية،.

وأكد المسئولون بجمهورية جنوب السودان المتواجدون لتسلّم الشحنة اعتزازهم بدعم مصر لدولتهم وشكرهم إلى فخامة السيد عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية؛ لحرصة على الوقوف بجانب جنوب السودان، وهو ما ليس غريبًا على مصر وقوفها بجانب أشقائها من دول أفريقيا.

وأشار عبد العاطى إلى أن مصر لا تتأخر عن تقديم الدعم لأشقائها من دول حوض النيل والذى يجمعنا رباط واحد وهو نهر النيل، كما أن مصر تقوم بدورها المحوري تجاه جمهورية جنوب السودان وتقديم الدعم في مختلف المجالات وهو ما ينعكس على تاريخ وأصالة العلاقات بين الدولتين.

ومن المقرر خلال الزيارة إجراء المباحثات حول مشروعات التعاون الثنائي بين البلدين في مجال الموارد المائية، بالإضافة إلى تفقّد سير العمل في العديد من المشروعات التي تقوم بها مصر في جنوب السودان وافتتاح المشروعات التي أقامتها الوزارة لخدمة الأهالي والمواطنين بالدولة الشقيقة جنوب السودان.