تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي منشورا كتبته إحدى الفتيات تعلن فيه زواجها من صديقتها.. المزيد

فتاتين من المنصور,زواج فتاتين

الخميس 24 سبتمبر 2020 - 20:01
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

6 أسباب تؤكد عدم صحة خبر زواج فتاتي المنصورة

تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي منشورًا كتبته إحدى الفتيات من المنصورة تُعلن فيه زواجها من صديقتها، وهو ما أثار حالة من الجدل بسبب ما اعتبره المعلقون على هذا المنشور من أن هذا الإعلان يُمثل أو إعلان لحالة زواج مثلية بين فتاتين في تاريخ مصر، والذي تداولته بعض المواقع الإخبارية بدون إجراء أعمال تفحيص واجب اتباعها قبل نشر مثل هذه النوعية من الأخبار.



وهو ما دفع احد المحامين للإعلان عن نيته تقديم بلاغ عاجل للنيابة ضد الفتاتين بعد إعلانهما الزواج عبر حساباتهما على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكتبت الفتاة التي تُدعى شيرين مكاوي أنها تزوجت من فتاة أخرى اسمها ريم محسن، وكتبت على هذا النبأ قائلة: "أخيرًا وبعد محاولات كتيرة لإقناع الناس وأهلنا هيجمعنا بيت وحد".

وبالرغم من حالة الجدل التي صاحبت هذا المنشور، فإنه كما ظهر لنا أنه هذه الحسابات مزيفة في أغلب الأحوال، وذلك لعددٍ من الشواهد التي أثتبها تصفحنا لهذه الحسابات.

أولاً ثبتت شيرين في حسابها صورة تدعو لمتابعتها واختيارها "شاهد أولاً"، والتي عادةً ما يضعها أصحاب الأكاونتات الذين يسعون لإحداث أي ضجة سعيًا لتحقيق شهرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

ثانيًا: لم تقم شيرين بأي تفاعل على المنشور، ما يؤكد أن الرغبة الأصلية من المنشور هو حصد أكبر عدد ممكن من الإعجابات فقط.

ثالثًا: يُركز حساب الفتاة شيرين على منشورات إثارة الغرائز ولا يتوقف عن نشر صور الفتيات ملحقة بتعليقات مثيرة، كما تسمح بموجبها للشباب بكتابات عبارات الغزل عليها دون أي تعليق منها أو حتى حذفها، ما يؤكد طبيعة هذا الأكاونت غير الشخصية، وأنه مجرد وسيلة لنيل الإعجاب.

رابعًا: الحساب الآخر للفتاة التي تدعي شيرين أنها تزوجتها ينشر نفس المنشورات ويُدار بنفس الطريقة ما يؤكد أن الذي يُدير هذه الحسابات هو شخصي يتّبع طريقة ممنهجة لنيل الإعجاب على مواقع التواصل الاجتماعي.

خامسًا: كلا الفتاتان أعلنتا أنهما درستا في مدرس الملك الكامل الثانوية، وهذه المدرسة بنين فقط ولا تدرس بها الفتيات.

سادسًا: تُروّج كلا الفتاتان لإحدى الصحف الإلكترونية تُدعى "موناليزا"، تم تدشينها منذ بداية السنة، وجرت محاولات من الحسابين لتدعيم هذه الصفحة وتداول منشوراتها.