أصبح السد العالي هو حديث رواد مواقع التواصل الاجتماعي منذ عدة أيام وذلك بعد ما أصاب دولة السودان من فيضانات

السد العالي,عبد الحليم حافظ,أم كلثوم,محمد عبد الوهاب

الخميس 1 أكتوبر 2020 - 02:12
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بسببه تراجع عبد الوهاب عن الاعتزال.. أغاني المصريين للسد العالي

أم كلثوم
أم كلثوم

أصبح السد العالي هو حديث رواد مواقع التواصل الاجتماعي، منذ عدة أيام، وذلك بعدما أصاب دولة السودان من فيضانات أدت إلى غرق الكثير من المنازل هناك، وحدوث خسائر مادية ومعنوية كبيرة لمواطني الشعب الشقيق.



وكان السد العالي مثار الحديث بين جموع الناس، بسبب أهميته التي أدركها الجميع الآن، بعد أن حمى مصر من أن أخطار تلك الفيضانات التي تعرضت لها دولة السودان، وكان للفن دور هام في التشجيع على مشاركة المصريين في السد.

 ونرصد من خلال هذا التقرير الأغنيات التي تم إنتاجها وطرحها أثناء بناء السد العالي.

أم كلثوم.. البداية 

كانت أول أغنية تم غناءها عن السد العالي هي "قصة السد"، وهي من كلمات الشاعر عزيز أباظة، وألحان رياض السنباطي، وتم طرحها 26 نوفمبر عام 1959.

 

وتم غناء هذه الأغنية أمام الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، وعدد من السفراء العرب والأجانب وكبار رجال الدولة المصرية.

العندليب وحكاية الشعب

ثم جاء عبد الحليم حافظ بعد السيدة ام كلثوم بالغناء للسد العالي بأن قدم أغنية "حكاية شعب" من كلمات أحمد شفيق كامل، ولحنها كمال الطويل.

 

 

وجاء أيضًا غناءها للمرة الأولى أمام الرئيس جمال عبد الناصر فى حفل أضواء المدينة الذي أقيم فى أسوان للاحتفال بوضع حجر الأساس لبناء السد، وكان ذلك في 9 يناير 1960.

غناء الملحنين للسد العالي

قام موسيقار الاجيال محمد عبد الوهاب بتقديم أغنية للسد العالي وهي "ساعة الجد"، وكانت من كلمات حسين السيد، وكانت هذه الاغنية هي السبب في تراجع محمد عبد الوهاب عن اعتزال الغناء.

 

 

كما قدم فريد الأطرش أغنية "السد العالي" والتي اشتهرت باسم "يا أسطى سيد"، وهى مناجاة من الشاعر إسماعيل الحبروك للعامل المصري للعمل تحفزه على الهمة والنشاط فى سبيل إتمام بناء السد.

 

الغناء الشعبي للسد العالي

قدم المطرب الشعبي محمد عبد المطلب أغنية للسد العالي تحت اسم "على أسوان يا ريس"، فيما قدم محمد قنديل أغنية "حديد أسوان"، وهي من  كلمات عبد الفتاح مصطفى، وألحان أحمد صدقى، و"اعمل لنا مفتاح" كلمات صلاح جاهين وألحان أحمد صدقي.