أكد الدكتور رضا حجازى نائب وزير التربية والتعليم أن التحدي الأكبر في التعليم هو إتاحة التعليم مع الحفاظ على ج

العام الدراسي الجديد,التربية والتعليم,المناهج الدراسية

السبت 5 ديسمبر 2020 - 02:12
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

نائب وزير التربية والتعليم ينفي تقليص المناهج الدراسية

الدكتور رضا حجازى نائب وزير التربية والتعليم
الدكتور رضا حجازى نائب وزير التربية والتعليم

أكد الدكتور رضا حجازي نائب وزير التربية والتعليم، أن التحدي الأكبر في التعليم هو إتاحة التعليم مع الحفاظ على جودته، جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقدته الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، تحت شعار “معًا نصنع التغيير”، للنقاش حول الخطة المقترحة للتقدم للاعتماد من الهيئة للعام الدراسي القادم 2020/2021 والنقاش حول تحديث إجراءات الاعتماد في ظل التعليم المدمج أو الهجين إجراءات وآليات الاعتماد التي تجمع بين الزيارة الفعلية والزيارات الافتراضية.



وأوضح حجازي، أن الهدف من الجودة ليس الحصول على الشهادة وإنما ضبط ضمان الجودة والاستمرارية وأيضا التدريب ليس الهدف وإنما التطبيق والاستفادة من التدريب ويجب تحقيق جودة حقيقية داخل المدارس والتحقق منها بالأدلة الفعلية.

وأضاف حجازي، أن العام الدراسي سوف يتم دون تقليل في المناهج أو أي تخفيض في ساعات الدراسة، وإنما سوف يتم الدمج بين التعليم داخل الفصل والتعليم عن بعد لتحقيق نواتج التعلم المرجوة وهذا سوف يخدم تحقيق الجودة التي تتحقق منها هيئة الجودة.

وأشار نائب وزير التربية والتعليم، إلى أن الإجراءات الاحترازية الجديدة وتقليل الكثافات والدمج بين نوعي التعليم داخل الفصل والتعليم عن بعد توفر فرصة ذهبية لتحقيق الجودة من خلال تقليل الكثافات وهي كانت عقبة في زيادة أعداد المدارس المتقدمة من الوزارة للاعتماد من الهيئة.

وطالب رضا حجازي مديري المديريات، بتحويل الجودة بالمؤسسات إلى أسلوب حياة وروتين يومي وثقافة داخل المؤسسة فتصبح الجودة غاية في السهولة بما يضمن استدامتها.

حقيقة إلغاء أعمال السنة بالعام الدراسي الجديد

وفي سياق آخر، صرح الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، بأن الأخبار المتداولة بشأن إلغاء أعمال السنة العام الدراسي المقبل "كاذبة"، وناشد الوزير، في تصريحات له عبر جروب “ائتلاف مُعلمي مصر” على تطبيق "واتساب"، الجميع بعدم الانسياق وراء الشائعات والالتزام بما تصرح به الوزاره فقط منعًا لإثارة البلبلة.

جاء ذلك بعدما انتشرت في الآونة الأخيرة أنباء عن إلغاء أعمال السنة بالعام الدراسي الجديد، نظرا للظروف الاستثنائية التي يمر بها الطلاب نتيجة تفشي فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19”.

ومن المقرر أن يعلن وزير التربية والتعليم، تفاصيل خطة العام الدراسي الجديد غدآ.