تقدم النائب عبدالحميد كمال عضو مجلس النواب عن محافظة السويس صباح اليوم لمجلس النواب ببيان..المزيد

السودان,فيضانات السودان

الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 22:12
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بيان عاجل للحكومة حول مخاطر فيضانات السودان على مصر

فيضانات السودان
فيضانات السودان

تقدم النائب عبدالحميد كمال، عضو مجلس النواب عن محافظة السويس، صباح اليوم لمجلس النواب، ببيان عاجل، حول جاهزية الحكومة لمواجهة مخاطر الفيضانات المحتملة على ضوء ما حدث في السودان الشقيق، مضيفًا  أنَّ البيان الذي تقدم به جاء نظراً لأهمية مخاطر السيول والفيضانات التي أصابت السودان الشقيق وما نتج عنها من الكثير من الخسائر في الأرواح والممتلكات بالعديد من المدن والقرى وجزء من العاصمة الخرطوم، وتقديراً لما قامت به الحكومة المصرية من إرسال المساعدات الإنسانية.



وتابع النائب: “من واقع مسؤوليتي النيابية فإنني أتوجه لرئيس الوزراء بأهمية أن يمتدد الأمر بضرورة الاهتمام اتخاذ كل الإجراءات الحمائية والوقائية والاحترازية لمواجهة احتمالات أي مخاطر من الفيضانات على بلادنا، وذلك حماية للمصريين وأرواحهم خصوصاً أن هناك تحذيرات من بعض العلماء والمتخصصين”.

وطالب البرلماني بعقد اجتماع طارئ برئاسة مصطفي مدبولي عضو مجلس الوزراء بحضور الوزراء المعنيين «الري، الزراعة، الداخلية، الحماية المدنية، مجلس الدفاع الوطني، اللجنة العليا لمواجهة الطوارئ والأزمات، ووزيرة التضامن الاجتماعي، هيئة حماية الشواطئ، مركز الأبحاث، هيئة الأرصاد الجوية»، وذلك لدراسة الأوضاع والسيناريوهات المحتملة تفادياً للأزمة قبل حدوثها.

وأكد أنَّ البيان العاجل جاء استنادًا وإعمالاً لنص المادة 134 من الدستور والمادة 197 من اللائحة الداخلية، مختتما: “حمى الله مصر والمصريين وسدد خطا الحكومة والقيادة السياسية لما فيه خير البلاد مثمنين دورهم في مساعدة شعب السودان الكريم”.

حصيلة جديدة لفيضانات السودان.. وفاة 11 شخصا وانهيار 375 بيتًا  

والجدير بالذكر أنه توفي 11 شخصا وانهار 375 منزلا في مناطق متفرقة بولاية شمال كردفان السودانية، جراء فيضانات غير مسبوقة تتعرض لها البلاد، تسببت في مقتل العشرات وتدمير آلاف المنازل.وبحسب العقيد صديق تايلو، مدير شرطة الدفاع المدني بالولاية، فقد أودت الفيضانات بحياة 11 شخصا بمحليات الرهد، شيكان، أم روابة وسودري.

وأشار العميد إلى أن جملة المنازل التي انهارت بلغت 375 منزلا انهيارا كليا فضلا عن انهيار 935 منزلا انهيارا جزئيا وتأثر 16 مرفقا حكوميا.

وأكد مدير شرطة الدفاع المدني بالولاية أن غرفة طوارئ الخريف تواصل جهودها في توفير معينات الإيواء لمناطق الولاية المختلفة.