تابع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء جهود الإغاثة العاجلة التي قدمتها وزارة التضامن.. المزيد

مصر,السودان,الفيضانات,مدبولي,فيضانات بالسودان

الخميس 22 أكتوبر 2020 - 20:05
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

184 طن مواد غذائية..

رئيس الوزراء يُتابع جهود الإغاثة العاجلة لدعم الأشقاء في السودان

فيضانات السودان
فيضانات السودان

تابع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، جهود الإغاثة العاجلة التي قدمتها وزارة التضامن الاجتماعي، والجمعيات الأهلية لدعم الأشقاء في جمهورية السودان، وذلك في إطار تضامن مصر مع أشقائنا هناك؛ لمواجهة السيول والفيضانات التي تجتاح مناطق مختلفة بالسودان.



وأكد رئيس الوزراء، حرص الحكومة على تقديم كل سُبل الدعم الممكنة لجمهورية السودان الشقيقة، وفق توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال هذه الفترة العصيبة التي تمر بها؛ من أجل التعامل مع آثار السيول والفيضانات التي تعرضت لها البلاد مؤخرًا، وذلك في إطار التعاون المستمر بين مصر وشقيقتها السودان، وكذلك في ظل الحرص الدائم على تعزيز العلاقات والروابط بين البلدين.

وأعرب الدكتور مصطفى مدبولي، عن أمله في أن تتخطى جمهورية السودان الشقيقة هذه الأزمة سريعاً، لاستكمال مسيرة التنمية، ومشروعات التعاون المشتركة بين البلدين في مختلف القطاعات والمجالات.

وأوضحت نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، أنه في ضوء الاهتمام الذي تُوليه الدولة لدعم الأشقاء في شمال السودان لتخطي هذه المحنة، قامت الوزارة، من خلال التنسيق والتعاون مع منظمات المجتمع المدني المتمثلة في عدد من الجمعيات الأهلية، بتقديم العديد من مساعدات الإغاثة العاجلة، والتي تمثلت في 184 طنًا من المنتجات الغذائية شملت الدقيق، والأرز، والمكرونة، والسكر، إلى جانب 3000 كرتونة مواد غذائية مختلفة، بالإضافة إلى 100 خيمة بوزن 4 أطنان.

وزيرة التضامن تؤكد حرص الجمعيات الأهلية على تقديم المساعدات للسودان 

وأشارت وزيرة التضامن الاجتماعي إلى حرص الجمعيات الأهلية على المساهمة في تقديم العون والمساعدات للأشقاء في جمهورية السودان، منوهة بأن الجمعيات المشاركة هي الهلال الأحمر المصري، ومؤسسة مصر الخير، وجمعية رسالة، وجمعية مصطفى محمود، وبنك الطعام المصري، وجمعية الأورمان، والجمعية الشرعية، وجمعية البر والتقوى، مشيدة بهذا التحرك الإيجابي من جانب الجمعيات الأهلية، وكافة منظمات المجتمع المدني.

أول تعليق من السيسي على فيضان السودان

وأعرب الرئيس عبد الفتاح السيسي، عن خالص تعازيه في ضحايا فيضان السودان، والذي أسفر عن وفاة 99 مواطنًا وإصابة 46 آخرين، وتضرر أكثر من نصف مليون نسمة وانهيار كلي وجزئي لأكثر من 100 ألف منزل، حيث تجاوزت معدلات الفيضانات والأمطار لهذا العام الأرقام القياسية التي رصدت خلال العامين (1988-1946) مع توقعات باستمرار مؤشرات الارتفاع.

وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي، السبت، عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: "خالص التضامن مع أشقائنا السودانيين حكومة وشعبا جراء السيول والفيضانات التي تجتاح السودان الشقيق، والتي أدت إلى خسائر مفجعة في الأفراد والممتلكات".

وتابع: "وأؤكد استعداد مصر الدائم لتقديم كل سبل الدعم لأشقائنا السودانيين في هذه الفترة الدقيقة للتعامل مع آثار الفيضانات، داعيُا المولى عز وجل بالشفاء العاجل للجرحى وأن يلهم أسر الضحايا في السودان الشقيق الصبر والسلوان”.