افتتح صباح اليوم الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الدورة الرابعة لـ المؤتمر العربي لأمن

وزير الاتصالات

الخميس 22 أكتوبر 2020 - 02:47
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بالفيديو| وزير الاتصالات يستعرض جهود مصر للتصدي لتهديدات الفضاء السيبراني

جانب من كلمة وزير الاتصالات خلال افتتاح المؤتمر العربي الرابع لأمن المعلومات
جانب من كلمة وزير الاتصالات خلال افتتاح المؤتمر العربي الرابع لأمن المعلومات

افتتح الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ، اليوم الأحد، الدورة الرابعة لـ المؤتمر العربي لأمن المعلومات في مصر، بمشاركة خبراء قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والهيئات الأكاديمية والمتخصصين في مجال الأمن السيبراني.



مشاركة رؤى المتخصصين والخبراء للوصول إلى فضاء سيبراني أكثر أمانًا

وأشار الوزير خلال افتتاح المؤتمر العربي الرابع لأمن المعلومات، إلى أن أهمية المؤتمر تظهر في مشاركة الرؤى حول القضايا العامة في سبيل الوصول إلى فضاء سيبراني أكثر أمانًا.

وقال “طلعت” إن الأشهر الماضية قد شهدت ظروفًا عصيبة وتحديات جمة، نتيجة جائحة فيروس كورونا التي أصابت العالم أجمع، مشيرًا إلى أن هذه التحديات شكلت منهجًا جديدًا لخريطة المعاملات الانسانية لتصبح التكنولوجيا هي حجر الزاوية في إدارة الأعمال وتسيير المعاملات، وهو الأمر الذي ظهر جليًا من خلال اهتمام المواطنين نحو اللجوء إلى المعاملات الإلكترونية، وبالتالي ارتفاع نسب استخدام الخدمات الرقمية.

الجائحة تؤكد على صحة مسار الدولة في بناء مصر الرقمية

وأشار  إلى أن الدولة تمضي قدمًا نحو بناء مصر الرقمية، لافتًا إلى أن الظروف الراهنة تؤكد على صحة المسار الذي تسلكه الدولة، وعلى ضرورة استكمال ما بدأناه من تنفيذ خطط نشر الخدمات الرقمية في كافة أنحاء الجمهورية.

جهود مصر في التصدي لتهديدات الفضاء السيبراني

وأضاف أنه في إطار تنفيذ مشروعات بناء مصر الرقمية والجهود المبزولة لتطوير البنية التحتية للاتصالات ورفع كفاءة الإنترنت، فإن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تولي اهتمامًا كبيرة بمجال أمن المعلومات، وذلك وفقًا للاستراتجية الوطنية للأمن السيبراني من خلال وضع منظومة وطنية لحماية أمن الفضاء السيبراني وبناء القدرات الوطنية المتخصصة في هذا المجال.

كما يتم العمل على استكمال المنظومة التشريعية لبناء مصر الرقمية، حيث صدق مؤخرًا السيد رئيس الجمهورية على قانون حماية البيانات الشخصية، والذي سيقوم بدوره برفع مستويات تأمين البيانات وتنظيم عمليات نقلها عبر الحدود من خلال أنشطة التسويق الالكتروني.

واختتم الوزير كلمته بأمن مجال الأمن السيبراني، هو عنصر أساسي في بناء مصر الرقمية، وأنه مسؤولية مشتركة تستلزم تضافر جهود كافة قطاعات الدولة لتحقيق الامن الرقمي الذي نصبو اليه جميعًا.