علقت الفنانة نهى العمروسي على إلقاء القبض علىابنتها نازلي مصطفى كريم معلنة عن تهمة ابنتها الحقيقة وذلك بعد

قضية الفيرمونت,نهى العمروسي

الخميس 26 نوفمبر 2020 - 00:19
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

"حاولت تنصر العدل".. نهى العمروسي مندهشة من القبض على ابنتها

نهى العمروسي
نهى العمروسي

علقت الفنانة نهى العمروسي على إلقاء القبض على ابنتها نازلي مصطفى كريم، مُعلنة عن تهمة ابنتها الحقيقية، وذلك بعدما صرحت اليوم، إن ابنتها متزوجة من أحد المتهمين في قضية الاغتصاب والهاربين خارج البلاد، مضيفة عدم رغبتها في ذكر الأسماء حاليًا ولا اسم عائلته، وأن هناك رغبة في الانتقام من ابنتها.



وأضافت أن كل ما تستطيع قوله هو أنه هارب حاليًا في لندن خوفًا من القبض عليه، وأن ابنتها بالأساس شاهدة في القضية، وتابعت: “ولكني لا أعلم كيف تحولت إلى متهمة؟".

ونشرت نهى العمروسي على حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: "تهمة نازلي بنتي الحقيقية إنها حاولت تنصر العدل على الظلم".

 

 

حبس ابنة نهى العمروسي

وقد قررت النيابة العامة، أمس، حبس المتهمين أحمد الجنزوري، ونازلي مصطفى كريم ابنة الفنانة نهى العمروسي، 4 أيام على ذمة التحقيق في قضية الاعتداء الجنسي المعروفة إعلاميا باسم "قضية الفيرمونت".

وكانت النيابة العامة قد قررت منذ أيام حبس أمير زايد، أحد المتهمين في قضية الاعتداء الجنسي على فتاة بفندق "فيرمونت نايل سيتي"، 4 أيام على ذمة التحقيق، وذلك بعد ساعات من إعلان النيابة، هروب 7 متهمين آخرين في القضية، إلى خارج البلاد، قبل صدور أوامر الضبط من النيابة في مصر.

وألقت الشرطة المصرية القبض على أمير زايد، مساء الأربعاء، خلال محاولته الهروب إلى خارج البلاد، كباقي المتهمين، لاتهامه في واقعة مماثلة لقضية "فيرمونت"، وفقًا لما ورد في بيان النيابة العامة. وقد أعلنت قوى الأمن الداخلي في لبنان، أنها ألقت القبض على 3 مطلوبين بجريمة فيرمونت بطلب من مكتب الإنتربول في مصر.

كما أمرت النيابة العامة بحبس المتهم عمر حافظ احتياطيًّا على ذمة التحقيقات في واقعة التعدي على فتاة بفندق فيرمونت وذلك بعد إلقاء القبض عليه نفاذًا لقرار النيابة العامة يوم الثامن والعشرين من شهر أغسطس الجاري.

وذكرت السلطات الأمنية اللبنانية أنه ورد إلى المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي كتاب من مكتب الإنتربول في مصر، يتضمّن أسماء سبعة أشخاص من الجنسية المصرية، موجودين في لبنان، متّهمين باغتصاب فتاة خلال عام 2014 في أحد فنادق القاهرة، وقد قُدّم –مؤخّراً- إلى القضاء المصري، فيديو بالحادثة.