وجه حسني عبد ربه قائد فريق الإسماعيلي ولاعب المنتخب الوطني لكرة القدم السابق رسالة إلى الجماهير بعد ظازمتع الأ

اليوم الجديد - اخبار مصر - اخبار اليوم - اخبار السعودية - اهم اخبار اليوم

الأحد 6 ديسمبر 2020 - 02:55
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد طرده من ستاد الإسماعيلية.. حسني عبد ربه للجماهير: انتظروني

وجه حسني عبد ربه قائد فريق الإسماعيلي ولاعب المنتخب الوطني لكرة القدم السابق رسالة إلى الجماهير بعد ظازمتع الأخيره أمس الإثنين وعدم السماح له بالدخول لاستاد الإسماعيلية لحضور مباراة الدراويش أمام نظيره الاتحاد السكندري ضمن مباريات الجولة الـ 23 للدوري الممتاز والتي فاز فيها الفريق السكندري بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد.



وكتب حسني عبد ربه على حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك اليوم الثلاثاء: "الحمد لله رب العالمين، أنا كويس وشكرًا لكل حد حاول يطمأن عليا، سواء تليفونيًا أو رسائل خاصة أو كتابيًا على السوشيال ميديا، وأسف على عدم ردي".

وأوضح عبد ربه أن ما تعرض له كان ارتفاع في ضغط الدم حيث أكمل: "شوية ضغط عصبي بس وإرتفاع في ضغط الدم، الحمد لله بسيطة وعدت على خير".

واختتم قائد الإسماعيلي السابق أنه سيتواجد على قناة النهار الساعة 11 مساء اليوم حيث كتب: "انتظروني اليوم مع العالمي على قناة النهار الساعة 11 مساءً".

 

 

وكان حسني عبد ربه قد تعرض لأزمة صحية نقل على إثرها للمستشفى بعد منعه من دخول ستاد الإسماعيلية.

وعبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، نشر اللواء خالد فوزي مدير أمن النادي الإسماعيلي ردًا على حسني عبد ربه وإخراجه من ستاد الإسماعيلية جاء فيه:

"أثناء اقامة مباراة الإسماعيلي والاتحاد في بطولة الدورى المصرى الممتاز وحال فتح باب الفندق الخاص باللاعبين لخروج أحد لاعبي الفريق بسيارته فوجيء فرد الأمن المعين على البوابة بدخول الكابتن حسني عبد ربه وبرفقته أحد الأشخاص الذي يقوم بتصويره أثناء تحركاته، وعندما اعترضه فرد الأمن لمحاولة إفهامه بأن هذا الباب غير مصرح بدخول الأفراد منه وأن باب المقصورة الرئيسى هو المصرح بدخول الأشخاص منه أثناء المباريات".

وأضاف: "قام بتعنيف فرد الأمن والدخول عنوة متجها بطريقة لا تليق به إلى مدرج الدرجة الثالثة يسار الخالي من الجماهير والقيام بالتقاط صور وفيديوهات بث مباشر وخلفه فرد الأمن للإيحاء بأن هناك مشكلة لإثارتها على مواقع التواصل الاجتماعي وأوضح أن الكابتن حسني عبد ربه برر دخوله بهذه الطريقة التي لا تليق باسمه كلاعب دولي سابق بأنه حضر لباب المقصورة وتم منعه من الدخول وهذا لم يحدث على الإطلاق وإن حدث لقام بعرض الفيديوهات والصور التي تثبت صحة ما ادعاه".

وأضاف: "وأشير بأن الكابتن حسني عبد ربه اعتاد على الحضور في المباريات وإثارة المشاكل وتصويرها وعرضها على مواقع التواصل الاجتماعي بدلا من الحضور بطريقة تليق بكابتن النادي السابق وتحفيز لاعبي الفريق بصفته قدوة لهم حتى يعبر الفريق تلك الأزمة، وأوضح بأن إدارة النادي تعطي تعليمات دائمة بأن كباتن ورموز النادي مرحب بهم في أي وقت شرط التنسيق المسبق لوضع أسمائهم في الكشوف المرسلة للأمن للموافقة على حضورهم المباريات كما حدث في مباريات سابقة حضور الكابتن محمد حمص والكابتن حمزة الجمل وغيرهم وتم دخولهم النادي بطريقة تليق بأسمائهم الكبيرة".