بدأت جلسة البرلمان التونسي اليوم الثلاثاء للتصويت على حكومة هشام المشيشي والتي تتضمن 25 وزارة و3 كتابات دول

تونس,البرلمان التونسي,هشام المشيشي,المشيشي

الخميس 3 ديسمبر 2020 - 08:29
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

عاجل| بدء جلسة البرلمان التونسي للتصويت على حكومة المشيشي

البرلمان التونسي
البرلمان التونسي

بدأت جلسة البرلمان التونسي، اليوم الثلاثاء، للتصويت على حكومة هشام المشيشي، والتي تتضمن 25 وزارة و3 كتابات دولة، حيث تنطلق الجلسة العامة بعرض برنامج الحكومة، ثم يجرى فتح باب النقاش للنواب بمعدل 3 دقائق لكل نائب، ويشترط لنيل ثقة البرلمان الحصول على موافقة الأغلبية المطلقة من الأعضاء، أي 109 أصوات.



وتتمثل ترتيبات هذه الجلسة في توزيع ملف على أعضاء المجلس قبل افتتاح الجلسة العامة، يتضمن مختصرا لبرنامج عمل الحكومة وتعريفا موجزا بأعضائها ليتولى فيما بعد رئيس البرلمان التقديم الموجز لموضوع الجلسة ومن ثمّة إحالة الكلمة إلى رئيس الحكومة المكلّف الذي يتولى تقديم عرض موجز لبرنامج عمل حكومته، ولأعضاء حكومته المقترحة.

من هو هشام المشيشي؟

يُعرف هشام المشيشي بقربه من قيس سعيد الرئيس التونسي، حيث عمل مستشارًا له للشؤون القانونية، قبل توليه وزارة الداخلية في حكومة الفخفاخ، كما أنه ليس له أي انتماء سياسي ولم يُمارس العمل الحزبي، مما عزز بروز اسمه كشخصية مستقلة تتولى تشكيل الحكومة التونسية، فلم يُطرح اسمه ضمن القائمة المرشحة لتشكيل الحكومة، والتي قدمتها الأحزاب السياسية والكتل البرلمانية على رئيس التونسي.

هشام المشيشي من مواليد يناير عام 1974 ويبلغ من العمر 46 عامًا، وحصل على الأستاذية في الحقوق والعلوم السياسية بتونس، وعلى شهادة ختم الدراسات بالمرحلة العليا للمدرسة الوطنية للإدارة بتونس، وكذلك درجة الماجستير في الإدارة العمومية من المدرسة الوطنية للإدارة من فرنسا.

وشغل هشام المشيشي منصب مدير ديوان بعدة وزارات من بينها: المرأة، والصحة، والنقل، وأيضًا تولى إدارة الوكالة الوطنية للرقابة الصحية والبيئية للمنتجات.

كما كان هشام المشيشي عضوًا بالهيئة الوطنية للتقصي حول الفساد، والتي تم تشكيلها أعقاب "ثورة الياسمين" والتي أطاحت بزين العابدين بن على عن حُكم تونس.