قالت وزارة الخارجية الإسرائيلية اليوم الاثنين إن محادثات جارية من أجل أن تفتح الإمارات وإسرائيل.. المزيد

الإمارات,إسرائيل,التطبيع

الأحد 25 أكتوبر 2020 - 06:44
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

إسرائيل تعلن وجود محادثات مع الإمارات لتبادل فتح السفارات

إسرائيل والإمارات
إسرائيل والإمارات

قالت وزارة الخارجية الإسرائيلية، اليوم الإثنين، إن هناك محادثات جارية من أجل أن تفتح الإمارات وإسرائيل سفارتين على أرض بعضهما البعض، وجاء في بيان أصدرته الوزارة: "ناقش الجانبان إمكانية فتح سفارات متبادلة وتوقيع اتفاقيات ثنائية لتعزيز العلاقات بين البلدين"، وفقًا لصحيفة تايمز أوف إسرائيل في موقعها الإلكتروني، وأضاف البيان، أن السفير الأمريكي لدى الإمارات يشارك أيضا في المحادثات.



ومن جانبه، قال مدير وزارة الخارجية الإسرائيلية ألون أوشبيز: "نحن في بداية عملية تاريخية ونعتزم المضي قدمًا في أسرع وقت ممكن في إقامة علاقات كاملة وفتح سفارات في كلا البلدين، تعمل على تعزيز التعاون بين إسرائيل والإمارات العربية المتحدة".

وكان وفدان أمريكي وإسرائيلي، قد وصلا إلى أبو ظبي على متن أول طائرة تنطلق من إسرائيل إلى الإمارات مباشرة. 

ويرافق الوفد الحكومي الإسرائيلي كل من جاريد كوشنر، مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وصهره في ذات الوقت، ومستشار الأمن القومي الأمريكي روبرت أوبراين.

وكُتبت على الطائرة، التابعة لشركة "العال"، كلمة سلام بالعربية والإنجليزية والعبرية.

ولدى هبوط الطائرة على أرض المطار رفع الطيار من نافذته أعلام إسرائيل والإمارات والولايات المتحدة.

وكان في استقبال الوفد وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش.

ومن المقرر أن تستمر الزيارة يومين، وتشمل لقاءات عمل لطواقم مشتركة تمهيدا لتوقيع اتفاقيات تعاون في مجالات مدنية واقتصادية بين إسرائيل والإمارات.

وسيتم في إطار الزيارة الرسمية عقد اجتماع ثلاثي يضم رئيسي الوفدين الإسرائيلي والأمريكي مع مستشار الأمن القومي الإماراتي الشيخ طحنون بن زايد ومسؤولين كبار آخرين.

وكانت الإمارات وإسرائيل أعلنتا في وقت سابق من الشهر الجاري، التوصل إلى اتفاق برعاية أمريكية لإقامة علاقات دبلوماسية بين الجانبين في مقابل تعليق إسرائيل لخطط مثيرة للجدل لضم أراض من الضفة الغربية المحتلة لسيادتها.

حماس تحذر من تداعيات التطبيع مع إسرائيل على الأمن القومي العربي

وحذرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، اليوم الإثنين، من تداعيات التطبيع العربي مع إسرائيل على الأمن القومي العربي والحقوق الثابتة للشعب الفلسطيني.

ونددت حماس، في بيان صحفي، بانطلاق أول طائرة إسرائيلية باتجاه دولة الإمارات العربية المتحدة بموجب اتفاق البلدين على إقامة علاقات بينهما برعاية أمريكية.

واعتبرت الحركة هذا التطور بأنه إصرار إماراتي على الاستمرار في خطيئة التطبيع مع إسرائيل، من خلال الترجمة العملية لتنفيذ رحلة رسمية من تل أبيب باتجاه أبو ظبي عبر الأجواء السعودية.

وقالت إن زيارة وفد إسرائيلي إلى الإمارات تشكل طعنة في ظهر الشعب الفلسطيني، وتكريسًا للاحتلال، وخيانة لمقاومة الشعب وتآمرا على نضاله".

وأضافت حماس، أن إصرار حكام الإمارات على التطبيع لن يغير اتجاه التاريخ، ولن يصنع الوجود والقبول للاحتلال في وعي الشعوب، ولن يحرف البوصلة، وسيبقى خيار إنهاء الاحتلال البغيض وتحقيق حرية فلسطين خيارا استراتيجيا مجمعا عليه".

وطالبت حركة حماس، حكام أبو ظبي بالتراجع الفوري عن هذه الاتفاقية، كما دعت الشعوب العربية إلى اتخاذ مواقف عملية في التصدي لهذه المؤامرة، وعمل كل ما يلزم لاستعادة الدور القومي في الدفاع عن فلسطين وعروبتها.