أعلنت الشرطة الإماراتية مقتل 3 أشخاصاليوم الاثنين في حادثين منفصلين يتعلقان بتسرب الغاز. ولقي شخصان مصرعهما

الإمارات,انفجار في الإمارات

السبت 26 سبتمبر 2020 - 10:57
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

مقتل 3 أشخاص في حادثي انفجار غاز في الإمارات

الحادث
الحادث

أعلنت الشرطة الإماراتية مقتل 3 أشخاص، اليوم الاثنين، في حادثين منفصلين يتعلقان بتسرب الغاز. ولقي شخصان مصرعهما عندما تسبب تسرب للغاز في انفجار بمطعم في العاصمة أبوظبي، وفقا لما ذكره بيان للمكتب الإعلامي لحكومة أبوظبى.



وقال البيان، إن أحدهما توفي جراء تأثره بشكل مباشر بالانفجار، في حين كان الآخر في الجهة المقابلة وتوفي جراء سقوط قطعة أسمنتية عليه أثناء مروره في المنطقة، وأضاف: "وفقا للتحقيقات الميدانية، تبين أنه نجم عن خطأ في تأمين تمديدات الغاز مما تسبب بتسربه بعد إنهاء عملية التعبئة الدورية".

وكان قد ورد بلاغ إلى غرفة العمليات صباح اليوم بشأن وقوع انفجار في مطعم، وعلى الفور تحركت فرق التدخل السريع بمركز الفلاح بمديرية الطوارئ والسلامة العامة بشرطة أبوظبي.

وأخلت شرطة أبوظبي المبنى من جميع السكان بسلام، ويجري العمل حالياً على توفير مساكن مؤقتة إلى حين الانتهاء من تأمين المبنى بشكل كامل.

وفي مدينة دبي لقي رجل حتفه بعد انفجار أسطوانة غاز، مما أدى إلى اندلاع حريق في مبنى مكون من أربعة طوابق، حسبما ذكرت صحيفة الوطن الإماراتية.

وقال متحدث باسم الدفاع المدني في دبي إن الانفجار وقع في الطابق الأرضي من المبنى.

• انطلاق العام الدراسي الجديد بالإمارات

وبدأ في الإمارات، أمس الأحد، العام الدراسي الجديد، وسط إجراءات إحترازية مشددة للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، واستقبلت المدارس الحكومية في أول أيام العام الدراسي 25% من طلبتها، وتدريجيا سوف ترفع المدارس نسبة الحضور وصولا إلى 100%، فيما اختلفت النماذج التعليمية في المدارس الخاصة، حسب النموذج الذي اعتمدته كل مدرسة بالتشاور مع ذوي طلبتها، حيث إختار أولياء أمور الدراسة عن بعد، بينما فضل آخرون التعليم المدرسي الكامل، أو نظام التعليم الهجين الذي يجمع بين الدوام المدرسي لبضعة أيام والدوام من المنزل باقي الأيام.

وألزمت وزارة التربية المدارس بتطبيق إجراءات وقائية تبدأ فحص حرارة كل طالب قبل الصعود للحافلة، مع التشديد على التزام الطلبة بارتداء الكمامات والقفازات والتعقيم، والتباعد الجسدي أثناء وجودهم في المدرسة وفي الحافلات.

وقالت وزيرة الدولة لشؤون التعليم العام، جميلة المهيري، إن الوزارة اتخذت جميع التجهيزات التي من شأنها توفير بيئة تعليمية آمنة وحيوية، بحيث ينخرط الطلبة بكل جد في العام الدراسي ضمن أجواء تراعي معايير السلامة العامة للطلبة والكوادر التربوية العاملة في الميدان التربوي.