أصدرت رابطة الدور الإسباني لاليجا بيانا رسميا تعلن فيه مساندتها لنادي برشلونة الإسباني فيي أزمته الدائرة م

برشلونة,ميسي,ليونيل ميسي,لاليجا

الإثنين 28 سبتمبر 2020 - 01:18
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

رابطة الدوري الإسباني تُنصف برشلونة وتحطم آمال ميسي

أصدرت رابطة الدور الإسباني "لاليجا" بيانًا رسميًا تعلن فيه مساندتها لنادي برشلونة الإسباني في أزمته الدائرة مع الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم الفريق، وذلك بعد فسخ الأخير تعاقده مع النادي الإسباني من جانب واحد، مستغلًا بندًا في تعاقده يمنحه الحق دون دفع الشرط الجزائي في نهاية كل موسم، وهو البند الذي يؤكد النادي الكتالوني أن صلاحيته انتهت في شهر يونيو الماضي.



وكان ميسي قد أرسل خطابًا رسميًا عبر فريقه القانوني لنادي برشلونة عبر "البروفاكس" وذلك من أجل فسخ تعاقده عبر بند يتيح له الرحيل بدون دفع الشرط الجزائي في نهاية كل موسم، وهو ما يرفض برشلونة ويؤكد أن اللاعب مستمر وفي حالة رغبته في الرحيل يدفع الشرط الجزائي الموجود في عقده والتي تقدر بـ700 مليون جنيه إسترليني.

وتصاعدت الأمور اليوم، بعد تغيب ميسي عن الاختبارات الطبية للكشف عن فيروس كورونا، والتي يجريها نادي برشلونة طبقًا لبروتوكول رابطة الدوري الإسباني، وذلك استعدادًا لخوض الدوري، مشيرًا بعدم حضوره استمراره في مطالبته بإجراءت فسخ التعاقد، مما دفع برشلونة بتهديده لعقوبات مغلظة قبل أن يتم التصعيد ضد ميسي في الرابطة.

وأصدرت الرابطة بيانًا رسميًا قالت فيه: "فيما يتعلق بالتفسيرات المختلفة، والتي يتناقض بعضها بالآخر، والتي نشرت خلال الأيام الأخيرة في وسائل الإعلام العالمية المختلفة والتي تتعلق بالوضع التعاقد للاعب ليونيل ميسي، نجم نادي برشلونة مع إدارة ناديه،  يرى الليجا أنه من المناسب إعلان بعض التوضيحات والتي تتعلق بعقد اللاعب مع إدارة نادي برشلونة".

وأضاف بيان الرابطة قائلًا: "العقد ساري المفعول حاليًا ويحتوي على بند إنهاء التعاقد، إلا أن هذا البند الذي يريد ميسي تطبيقه على هذه الحالة والتي يقرر فيها الأرجنتيني الحث على الإنهاء المبكر للعقد من جانب واحد، والذي يأتيي في العقد وفقًا للمادة 16 من المرسوم الملكي 1006/1985، من خلال الذي ينظم علاقة العمل الخاصة للرياضيين المحترفين".

واختتم البيان موقفه من فسخ ميسي تعاقده مع نادي برشلونة قائلًا: "امتثالًا للوائح المعمول بها، واتباع الإجراء المتبع في هذه الحالات، لن يقوم رابطة الدوري الإسباني بتنفيذ عملية فسخ التعاقد التي يرغب فيها اللاعب ورفع اسمه من قائمة ناديه ما لم ييدفع المبلغ المذكور في التعاقد".