تفقد الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار صباح اليوم الأحد معرض ملوك الشمس بالمتحف القومي في العاصمة

السياحة,الآثار,ملوك الشمس

الإثنين 30 نوفمبر 2020 - 22:50
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

"العناني" يتفقد معرض "ملوك الشمس" في العاصمة التشيكية براج

أثناء الزيارة
أثناء الزيارة

تفقد الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، صباح اليوم الأحد، معرض "ملوك الشمس" بالمتحف القومي في العاصمة التشيكية براج، وذلك قبل ساعات من افتتاحه الرسمي. ومن المقرر أن يقوم العناني ورئيس الوزراء التشيكي أندرية بابيش، بافتتاح المعرض رسميا مساء اليوم.



حضر الجولة سفير مصر ببراج سعيد هندام، والسفير بدر عبدالعاطي مساعد وزير الخارجية للشؤون الاوروبية، وميروسلاف بارتا نائب رئيس جامعة تشارلز، وكميخال لوكاش مدير المتحف، وعالم الآثار زاهي حواس، وأعضاء الوفد المصري.

وخلال الجولة، أعرب وزير السياحة والآثار عن إعجابه بأسلوب وطريقة العرض المتحفي للقطع، بالإضافة إلى أساليب التقنية الحديثة المطبقة مثل استخدام تقنية الهولوجرام لشرح كل قطعة بطريقة مفصلة مما يوفر للزائر الفرصة الكاملة للتعرف على الحضارة المصرية العريقة.

وبعد الجولة، عقد وزير السياحة والآثار مؤتمرا صحفيا عالميا بالمتحف، حضره أكتر من 30 جهة صحفية وإعلامية وقنوات تليفزيونية من التشيك وفيننا وألمانيا وغيرهم، بالإضافة إلى جهات صحفية وإعلامية عالمية مثل الـ"CNN" والـ"Euronews".

وقد نقلت 5 قنوات تليفزيونية تشيكية وعالمية وقائع المؤتمر الصحفي على الهواء مباشرة والذي استمر مايقرب من ساعتين.

وخلال المؤتمر، أعرب العناني عن فخره بالمجهود المبذول لتنظيم هذا المعرض الاسثنائي في هذا الوقت الاستثنائي الذي يمر به العالم، مضيفا أن هذا المعرض يثبت ويؤكد على "أننا أقوى من فيروس كورونا المستجد لأننا استطعنا أن نجعل هذا المعرض حقيقة"، لافتا إلى أن التحضيرات لهذا المعرض بدأت منذ حوالي 5 سنوات، وأن هذا المعرض هو أول معرض للآثار المصرية في التشيك والقطع المعروضة به لم تغادر مصر من قبل؛ فهي أول مرة تسافر في معرض مؤقت، مشيرا إلى أنه بعد انتهاء مدة المعرض المقررة سوف تعرض هذه القطع بالمتحف المصري الكبير.

وفي نهاية، كلمته أعرب وزير السياحة والآثار عن ثقته فى أن المعرض سوف يجذب عدد كبير من الزائرين ليس فقط من المواطنين التشيك ولكن من الدول المجاورة وتشجيعهم على زيارة مصر لمشاهدة الأوجه المختلفة لحضارتها العريقة والاستمتاع بشواطئها الخلابة وشمسها المشرقة وجوها الدافئ.

ويتوقع منظمو المعرض أن يستقبل خلال فترة إقامته في براج أكثر من 300 ألف زائر.

ومن جانبه، قال بارتا إن المعرض فرصة للعودة إلى وقت عصر بناة الأهرامات لعرض القطع الأثرية التي اكتشفتها البعثة التشيكية بمنطقة أبو صير، وأن المعرض من أكثر المعارض أهمية لأنه أول معرض للآثار المصرية في براج، وأكبر معرض لآثار الدولة القديمة، كما أنه جاء في أيام عصيبة وقت أزمة فيروس كورونا المستجد، واصفا إياه بالحلم الذي أصبح حقيقة، مقدما الشكر إلى مصر والتشيك لتحقيق هذا الحلم.

في نهاية المؤتمر، تم عرض فيلم تسجيلي عن أعمال البعثة التشيكية بمنطقة أبو صير، وفيلم "رحلة سائح في مصر" والذي أطلقته وزارة السياحة والآثار في يونيو الماضي ضمن حملتها الإعلانية للترويج لمصر قبيل إعادة فتح حركة السياحة اليها اعتبارا من 1 يوليو الماضي، وقد حقق الفيلم على منصات التواصل الاجتماعي المختلفة أكثر من 160 مليون مشاهدة في حوالي شهر.

ويتزامن افتتاح معرض "ملوك الشمس" مع الاحتفال بمرور 60 عاما على العمل الأثري للبعثة التشيكية في مصر. ومن المقرر أن يستمر المعرض لمدة 6 أشهر، حتى فبراير 2031.

يعرض 90 قطعة أثرية من نتاج أعمال حفائر البعثة التشيكية في منطقة أبو صير الأثرية؛ من بينها رأس تمثال للملك "رع-نفر-اف"، ومجموعة من التماثيل من الدولة القديمة منها تمثال لكاتب وتماثيل لكبار رجال الدولة والموظفين ومجموعة من الأواني الكانوبية، بالاضافة إلى عشرة تماثيل اوشابتي من الفيانس.