قال الدكتور عادل خطاب عضو اللجنة العليا للفيروسات بوزارة التعليم العالي إن المرحلة التي تمر بها مصر فيما يتعل

مصر,كورونا

الخميس 1 أكتوبر 2020 - 10:37
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

لجنة الفيروسات بالتعليم العالي: المصل لا يقي من كورونا.. والأطفال ينقلون العدوى

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

قال الدكتور عادل خطاب عضو اللجنة العليا للفيروسات بوزارة التعليم العالي، إن المرحلة التي تمر بها مصر فيما يتعلق بفيروس كورونا المستجد، تشهد ارتفاعا طفيفا في نسب الإصابات بالفيروس، بعد فترة من انخفاض كبير في الأعداد، مشيرا إلى أن الفيروس بدأ في مصر بشكل متأخر ووصلت للذروة في شهر مايو واستكملت حتى يونيو، موضحا أن مصر ما زالت في الموجة الأولى من الفيروس، ولا صحة للشائعات الخاصة بأن مصر دخلت في الموجة الثانية.



وأضاف، خلال لقائه مع الإعلامية لبنى عسل ببرنامج "الحياة اليوم" الذي يذاع على قناة الحياة، أن العلماء أكدوا أن الفيروس مستمر مع العالم لفترة، وتوقعوا أنه من الممكن أن تحدث موجة ثانية وأثار ذلك مخاوف من حدوث نفس السيناريو في فيروس الإنفلونزا الإسبانية، والسبب في تلك التوقعات أن الفيروس هو كائن قادر على تغيير نفسه من وقت لآخر، وقال: "مش كل الفيروسات بتدي مناعة بعد الإصابة به، كما أن المصل لن يقي بشكل كامل من الفيروس".

وأوضح أن الدولة نجحت في التعلم عن بعد خلال فترة تفشى الفيروس، وتمكنت الدولة من إقامة امتحانات الثانوية وهو بالفعل إنجاز كبير، مشيرا إلى أن الأطفال يصابون بالمرض وينقلون العدوى، ولكن لا يوجد وفيات بينهم وذلك وفقا للتقارير الصينية.

• كورونا في مصر

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الجمعة، عن خروج 807 متعافين من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 70419 حالة حتى أمس.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشؤون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 223 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 20 حالة جديدة.

وقال مجاهد، إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في 27 مايو 2020، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الجمعة، هو 98285 حالة من ضمنهم 70419 حالة تم شفاؤها، و5362 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس كورونا المستجد، واتخاذ كل الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف.