بعد يوم عصيب من العمل كمشرفة بحضانة أهلية عادت منال اسم مستعار 25 عاما إلى منزلها.. المزيد

اليوم الجديد - اخبار مصر - اخبار اليوم - اخبار السعودية - اهم اخبار اليوم

الجمعة 27 نوفمبر 2020 - 07:39
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

جردها من ملابسها

أمام نجلها.. سائق يعتدي على سيدة سورية بأكتوبر وحيلة أوقعته

اعتداء على سيدة- أرشيفية
اعتداء على سيدة- أرشيفية

بعد يوم عصيب من العمل كمشرفة بحضانة أهلية عادت “منال” اسم مستعار، 25 عامًا، إلى منزلها الكائن بـ6 أكتوبر، بصحبة نجلها الذي يبلغ من العمر 6 سنوات، وما إن وصلت إلى شقتها، وخلال فتحها للباب، دفعها المتهم وهددها بالسلاح، واستولى على خاتم ذهبي منها، بعد أن وضع السكين حول رقبة نجلها، كما أجبرها على خلع ملابسها، واعتدى عليها أمام نجلها الصغير.



تعود تفاصيل القضية، حينما تلقى ضباط قسم شرطة ثان أكتوبر، بلاغًا من سيدة سورية تبلغ من العمر 25 عامًا، تتهم فيه سائق “توك توك” بهتك عرضها والتعدي عليها جنسيًا.

تفاصيل ارتكاب الجريمة

السيدة السورية، أكدت خلال استجوابها أمام رجال المباحث، أنها عقب عودتها إلى المنزل بصحبة ابنها والذي يبلغ من العمر 6 سنوات، وخلال قيامها بفتح باب الشقة، قام المتهم بدفعها وتهديدها بالسلاح، واستولى على خاتم ذهبي منها بعد أن وضع السكين حول رقبة نجلها.

وفوجئت المجني عليها باقتيادها للحمام وقيام المتهم بتجريدها من ملابسها تحت تهديد السلاح، وأقام معها علاقة أمام نجلها الصغير، وعقب الانتهاء من ارتكابه للجريمة، لجأت الضحية إلى حيلة ذكية، وأوهمت المتهم برغبتها في التعرف عليه، وحصلت على رقم هاتفه فتم الاتفاق معها على استدراجه لشقتها، وحضر إلى الشقة وتم ضبطه واقتياده لقسم الشرطة.

المتهم يعترف بجريمته

وأجرت القوات الأمنية مواجهة بين الضحية وبين المتهم، والبالغ من العمر 27 عامًا، ويعمل سائقًا، وذلك عقب الانتهاء من سماع أقوال المجني عليها، واعتراف المتهم الذي يعمل سائق “توك توك” بتفاصيل جريمته المروعة،  وأكد أنه كان يتتبع الضحية وابنها، وما إن وصلت منزلها قرر تنفيذ جريمته، ودفعها عند فتح باب شقتها، وبعد الانتهاء من سرقة المنزل، قرر إشباع رغباته، ودفعها إلى الحمام، وأجبرها على خلع ملابسها.

وأضاف في اعترافاته أنه في البداية رفضت الضحية تنفيذ رغباته، إلا أنها خضعت له تحت تهديد السلاح، وأقام علاقة معها، مشيرًا إلى أنه هددها بذبح نجلها إذا صرخت واستنجدت بالجيران، وتم التحفظ عليه، وتحرير محضر بالواقعة وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيق.

وقررت جهات التحقيق عرض الضحية على الطب الشرعي، وتحفظت على سلاح الجريمة، وطلبت تحريات المباحث النهائية بشأن الواقعة، ولا تزال التحقيقات مستمرة.