لاول مرة كشف كتابالدم والنفط محمد بن سلمان السعي الدؤوب لقوة عالمية لصحفيينبرادلي هوب والمستشار المالي

اليوم الجديد - اخبار مصر - اخبار اليوم - اخبار السعودية - اهم اخبار اليوم

الخميس 24 سبتمبر 2020 - 03:58
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الكشف عن تفاصيل اعتقال الأمير وليد بن طلال

الوليد بن طلال
الوليد بن طلال

لأول مرة كشف كتاب “الدم والنفط، محمد بن سلمان السعي الدؤوب لقوة عالمية” لصحفيين برادلي هوب، والمستشار المالي جستن شيك تفاصيل اعتقال الأمير الوليد بن طلال في عام 2017 في السعودية.



وكشف الكتاب أن الوليد بن طلال تلقى اتصالا من الديوان الملكي في نوفمبر ٢٠١٧ يطلبه على نحو عاجل للقاء الملك فذهب معتقدا أن الاعتقالات التي يسمع عنها في المملكة تشمل امراء صغار فقط.

حينما وصل الوليد بن طلال إلي القصر خرج أحد المساعدين ليبلغه ان اللقاء مع الملك سيكون في فندق قريب يدعى ريتز كارليتون، ودعي لركوب سيارة غير سيارته وحينما طلب هاتفه وحقيبته ابلغ بانها ستحمل اليه.

عندما دخل الوليد بن طلال الفندق شاهد رجال امن من الديوان الملكي وانتابه شعور غريب بأن الفندق فارغ كما قال لأصدقائه فيما بعد. رجال الديوان الملكي أخذوه الى المصعد وقالوا له انهم ينتقلون الى جناحه.

شغل الوليد بن طلال تلفزيونه في الجناح الخاص به في الريتز فشاهد أشرطة الأخبار العاجلة عن أعتقال عدد من رجال الأعمال والأمراء على خلفية اتهامات بالفساد، الريتز تحول الى سجن مؤقت ولم يعد فندقا.

وذكر الكتاب أنه تم تحويل الريتز كارلتون إلى سجن في ٣ نوفمبر ٢٠١٧ حينما بدأ المهندسون بتغيير الأقفال في ٩ طوابق لـ ٢٠٠ غرفة وجرى تحويل أجنحة كبيرة عدة الى غرف تحقيق.

مع اقتراب الفجر بدأ وصول ضيوف ذوي منزلة خاصة إلى الفندق وتم نقلهم إلى غرفة المناسبات حيث ناموا جميعا على الأرض وسمح لهم بالذهاب إلى الحمام بمرافقة الحراس وبعضهم تمكن من تهريب هواتف والتقاط صور.

من بين المشمولين بالاعتقال كان الأمير متعب بن عبد الله الذي قاد ١٢٥ الف رجل أمن من الحرس الوطني حول البلاد وكان أحد ادواره منع وقوع انقلاب عسكري.

ووصل عدد المعتقلين الي ٥٠ وزاد خلال أسابيع الي ٣٠٠ اخرين.

وتولى خياط تصميم أثواب للسجناء وسمح لهم باستخدام المسبح ولم يسمح لهم بالكلام مع بعضهم، موعد اجراء التحقيق كان غير ثابت، بعضهم تم ايقاظه الثانية فجرا ليقولوا له لقد حان وقت الحديث.