صرح الفنان نبيل الحلفاوي بأنه لا يصلح لتجسيد شخصية طبيب الغلابة وهو الدكتور محمد مشالي في عمل فني تخليدا لذكر

نبيل الحلفاوي,طبيب الغلابة,الدكتور محمد مشالي,محمد مشالي,محمد مشالي طبيب الغلابة,وفاة طبيب الغلابة,قصة حياة طبيب الغلابة,نبيل الحلفاوي طبيب الغلابة,محمد المشالي

الأربعاء 25 نوفمبر 2020 - 13:56
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

شاهد| نبيل الحلفاوي: لا أصلح لدور طبيب الغلابة

طبيب الغلابة الدكتور محمد مشالي
طبيب الغلابة الدكتور محمد مشالي

قال الفنان نبيل الحلفاوي بأنه لا يصلح لتجسيد شخصية طبيب الغلابة الدكتور محمد مشالي في عمل فني تخليدًا لذكراه، والذي توفي الشهر الماضي بعد تعرضه لأزمة قلبية أودت بحياته، وأطلق عليه لقب طبيب الغلابة نسبة إلى الأعمال الخيرية التي قام بها في حياته، ودعمه للفقراء والمساكين، حيث أن الكشف في عيادته كان لا يتعدى العشر جنيهات، ويمكن للغير قادر على عدم دفعها.



نبيل الحلفاوي: فتحي عبد الوهاب الأجدر

ويري الفنان نبيل الحلفاوي أن الفنان فتحي عبد الوهاب هو الأجدر بهذا الدور، على حسب ما نشره عبر مواقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، ولكن رأي أحد جمهوره أنه يخالفه الرأي فنشر عبر "تويتر" تدوينة لنبيل الحلفاوي قائلًا: "مع احترامي لكافة الممثلين ولكني أراك أنت أقدر وأمهر من يقم بهذا الدور فإلى حدًا كبيرًا تشبه بتلك الروح المحبة والمعطاء والمصاقية التي عاهدناها عليك وإني على يقين إنك ستتبرع بالدور وسيصل إلى قلوب الكثير من المشاهدين فكر مليًا لعلها فرصة تسعد بها جماهيرك التي اشتاقت لعطاءك".

 

نبيل الحلفاوي: أنا بعيد جدًا

وعلق نبيل الحلفاوي على متابعته قائلًا: "أنا بعيد جدًا شكلًا وأيضًا لابد أن يكون الممثل متوسط سنًا ليتمكن من تغطية المراحل العمرية من الشباب للشيخوخة.. طبعًا كل هذا إن كانت حياته بها من الدراما ما يكفي ليكون الوعاء مسلسلًا وليس فيلمًا".

وردت عليه المتابعة: "أستاذنا طبيب الغلابة ليس له علاقة بالشكل عامة ولكن بتعامله ومصداقيته مع من حوله ومعالجته للفقراء والمساكين.. وأنت تمتلك هذي المصداقية شكلًا وموضوعًا.. فأنت لديك القدرة لإيصال الرسالة إلى الكثير منا وفرضنا إن كانت هناك مراحل عمرية مجزأة وليكن لك النصيب الأكبر".

آخر أعمال نبيل الحلفاوي

ويشارك نبيل الحلفاوي بتصوير باقي مشاهده من  مسلسل "القاهرة كابول" والمقرر عرضه في رمضان 2021، ، وهو من تأليف عبد الرحيم كمال، وإخراج حسام علي، ويخوض بطولته الفنانين طارق لطفي، وخالد الصاوي، وفتحي عبد الوهاب، وحنان مطاوع.

ويتناول المسلسل ثلاث قصص مثيرة، حول المؤامرات التي تُحاك ضد المنطقة العربية، وخاصة مصر بالفترة الأخيرة، مسلطًا الضوء على الأعمال الإرهابية التي تقع في هذه المنطقة، حيث الإرهابي "طارق لطفي" الذي يتعاون مع عدد من المنظمات الإرهابية، ويتصدى له ضابط الشرطة "فتحي عبدالوهاب"، وينقل الصورة المذيع "خالد الصاوي".