تفاعلت لجنة الاستغاثات الطبية بمجلس الوزراء علي الفور لمناشدة أسرة الطفل اسلام كرم البالغ من العمر شهرين و

مجلس الوزراء,مدبولي,اخبار مصر اليوم,استغاثة,اهم اخبار اليوم,اخبار عاجله,اخبار مصر الآن,الطفل إسلام كرم,إسلام كرم

الأحد 27 سبتمبر 2020 - 13:03
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الحكومة تتفاعل مع أسرة الطفل "إسلام" الذي يعاني بمياه على المخ

مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء
مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء

تفاعلت لجنة الاستغاثات الطبية بمجلس الوزراء، علي الفور لمناشدة أسرة الطفل "اسلام كرم"، البالغ من العمر شهرين والذي يعاني من وجود مياه على المخ ويحتاج إلى تدخل جراحي بشكل عاجل، وأكد الدكتور حسام المصري، المستشار الطبي لرئيس مجلس الوزراء، ورئيس اللجنة: فور رصد مناشدة أسرة الطفل، وتواصل أعضاء فريق لجنة الاستغاثات الطبية مع أسرته لاستكمال البيانات.



ومن جانبه تم الاتصال بالأستاذ الدكتور طارق يوسف، مدير مستشفى الجراحة بالدمرداش، للتنسيق معه حول حالة الطفل، وسرعان ما تم التحرك من إدارة المستشفى، حيث تم التنسيق مع الأستاذ الدكتور حازم عنتر، أستاذ جراحة المخ والأعصاب بالدمرداش، وتم حجز الطفل وإجراء جميع الفحوصات الطبية اللازمة، وعقب ذلك خضع لعملية جراحية ناجحة في اليوم التالي، ويتواجد الطفل حاليا في المستشفى تحت ملاحظة طاقم طبي على أعلى مستوى.

وأكد الدكتور حسام المصري على متابعة لجنة الاستغاثات الطبية باستمرار الوضع الصحي للطفل عن كثب، إلى أن يتم تماثله للشفاء وخروجه من المستشفى برفقة أسرته، موضحا حرص اللجنة على رصد كافة استغاثات المواطنين على مدار الساعة، وذلك وفقا لتوجيهات الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء.

 

تعذيب طفلة

 

وفي وقت سابق استجابت لجنة الاستغاثات الطبية برئاسة مجلس الوزراء، لاستغاثات المواطنين عبر مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام المختلفة، حيث رصد الفريق الإعلامي باللجنة مجموعة من الصور تداولها عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي للطفلة "أمنية" 9 سنوات بمحافظة الغربية، يظهر عليها علامات تعذيب كبيرة وحروق بالغة فى جميع أنحاء جسدها ومناطق حساسة.

وتواصل على الفور فريق التدخل السريع بوزارة التضامن الاجتماعي بناء على توجيهات من الدكتورة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، مع أحد اقارب الطفلة، والذى لفت إلى أن والديها منفصلان، وأن الطفلة تعمل بأحد المنازل بالجيزة، وأن من تعمل لديهم مارسوا عليها أشكالا كبيرة من العنف الجسدي والتعذيب والحرق.

 

ومن جانبه قام أعضاء فريق لجنة الاستغاثات الطبية بالتواصل مع الدكتور حسن التطاوى مدير مستشفيات جامعة طنطا، وأفاد بقبول الحالة وتم استقبالها مؤكدا أنه تم حجزها بقسم الحروق والتجميل، لعمل جميع ما يلزم طبيا، كما تم إخطار فريق التدخل السريع بالغربية وجار اتخاذ كافة الإجراءات الاجتماعية مع الطفلة.

وأكدت لجنة الاستغاثات الطبية على استمرارها متابعة الوضع الصحي للطفلة عن قرب وتقديم كافة الدعم الطبي والمعنوي لها حتى تتماثل الشفاء التام، كما تؤكد استمرارها فى رصد الاستغاثات الطبية للمواطنين على مدار الساعة في وسائل الإعلام المختلفة وعلى مواقع التواصل الاجتماعي.