قررت إدارة مهرجان برلين السينمائي التوقف عن الفصل بين الجوائز بحسب الجنس فى دوراتها المقبلة لتجنب أي تفرقة بي

اليوم الجديد - اخبار مصر - اخبار اليوم - اخبار السعودية - اهم اخبار اليوم

الأربعاء 2 ديسمبر 2020 - 02:06
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

مهرجان برلين يوقف منح الجوائز على حسب الجنس

قررت إدارة مهرجان برلين السينمائي، التوقف عن الفصل بين الجوائز بحسب الجنس في دوراتها المقبلة لتجنب أي تفرقة بين الرجال والنساء، وكان هذا بناء على بيان إدارة المهرجان.



ومن المقرر أن تُمنح الجوائز بهذه الطريقة اعتبارًا من النسخة المقبلة من المهرجان، التي ستقام من 11 إلى 21 فبراير 2021، جائزة دب فضي لأفضل أداء رئيسي، ومساند بدلا من "أفضل ممثلة" و"أفضل ممثل".

ونقلت قناة فرانس 24 عن إدارة مهرجان برلين السينمائي، أحد أهم المهرجانات السينمائية في العالم، أنها ستمنح اعتبارا من العام المقبل جائزة دب فضي لأفضل أداء رئيسي ومساند بدلا من "أفضل ممثلة" و"أفضل ممثل"، وبذلك لن تفصل بعد الآن بين جائزتي أفضل ممثل وممثلة لتجنب أي تراتبية بين الرجال والنساء.

وأوضح مديرا المهرجان مارييت ريسينبيك وكارلو شاتريان "التوقف عن الفصل بين الجوائز بحسب الجنس مؤشر إلى إدراك أكثر مساواة للنوع الاجتماعي في أوساط السينما".   وستمنح العام المقبل جائزة جديدة بعنوان "جائزة الدب الذهبي للجنة التحكيم"، وإلى جانب كان والبندقية، يعتبر مهرجان برلين من الأهم في العالم. وينظم سنويا في  فبراير وقد تمكن من إقامة دورته للعام 2020 خلافا لمهرجان كان الذي اضطر إلى الإلغاء بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد. أما مهرجان البندقية، فيفتتح الأسبوع المقبل مع اعتماد بروتوكول صحي صارم جدا.   وأكد منظمو مهرجان برلين أن الدورة المقبلة ستقام "حضوريا" رغم جائحة كوفيد-19 مؤكدا ضمان "أكبر قدر من السلامة"، وأعلنت إدارة المهرجان أن تعديلات "على بنية المهرجان وبرمجة الأفلام والعدد الإجمالي للأفلام المعروضة" ستحدد "في الأسابيع المقبلة".

مصابي كورونا في ألمانيا

 

وقد وصل عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، في ألمانيا، اليوم، إلى 236 ألفا و122 حالة ، بحسب بيانات لجامعة جونز هوبكنز ووكالة بلومبرج للأنباء.

وأشارت البيانات، إلى أن إجمالي الوفيات في ألمانيا جراء الإصابة بالفيروس وصل حتى صباح اليوم إلى 9276 حالة وفاة.

وبلغ عدد المتعافين من مرض "كوفيد-19" الذي يسببه الفيروس، حتى صباح اليوم 208 آلاف و653 أشخاص.

وكانت ألمانيا قد أعلنت تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد في البلاد قبل نحو 30 أسبوعا.