كشف الألماني توماس توخيل المدير الفني لفريق باريس سان جيرمان الفرنسي حقيقة رغبة ناديه في التعاقد مع الأرجنتي

برشلونة,باريس سان جيرمان,رحيل ميسي

الأربعاء 30 سبتمبر 2020 - 05:36
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

توخيل لميسي: نرحب بك في باريس سان جيرمان

كشف الألماني توماس توخيل، المدير الفني لفريق باريس سان جيرمان الفرنسي، حقيقة رغبة ناديه في التعاقد مع الأرجنتيني ليونيل ميسي، مهاجم نادي برشلونة الإسباني، خلال الفترة المقبلة، وذلك عقب التقارير الصحفية التي خرجت في الفترة الأخيرة كاشفة رغبة نجم الفريق الكتالوني في مغادرة قلعة "كامب نو" في ظل إدارة جوسيب بارتوميو، رئيس النادي، وتراجع نتائج الفريق.



وأكدت تقارير صحفية إسبانية أن ميسي طلب من والده إيجاد عرض جديد له في ظل رغبته الرحيل عن برشلونة، وذلك عقب نهاية عقده الموسم المقبل، هذا عقب خسارة فريقه لقب الدوري الذي كان في المتناول بسبب الإدارة الفنية السابقة بقيادة كيكي سيتين، المدير الفني السابق للفريق الكتالوني.

وتطورت الأمور أكثر مع ميسي وسط تمسكه بالرحيل عن الفريق الكتالوني عقب الخسارة المذلة والقاسية أمام بايرن ميونيخ الألماني في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، بثمانية أهداف مقابل هدفين، ليودع الفريق البطولة بأثقل هزيمة في تاريخه بالبطولة، وينهار عقد الفريق ليتم الإطاحة بالمدرب كيكي سيتين، والتعاقد مع مدير فني جديد هو الهولندي رونالد كومان.

وظهرت العديد من الأندية الراغبة في التعاقد مع أفضل لاعب في العالم، حيث وضعت التقارير أن ميسي قريبًا من أندية إنتر ميلان ويوفنتوس الإيطاليين، ومانشستر سيتي الإنجليزي لمجاورة مدربه الإسباني السابق ببرشلونة بيب جوارديولا، بالإضافة لريال مدريد الذي تتردد الأنباء حوله ليوجه ضربه لغريمه برشلونة، بجانب باريس سان جيرمان لقوته الشرائية.

توخيل يوضح الصورة

وقال توخيل عقب مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا أمس، عن تعاقد مع ميسي: "ميسي في باريس؟! أهلا وسهلا به، سنرحب بتواجده، أي مدرب يستطيع أن يقول لا لميسي".

وأضاف توخيل في تصريحاته لقناة BT SPORTS: "نرحب بوجوده بكل تأكيد، لكني اعتقد أن ميسي سينهي حياته الكروية في نادي برشلونة، إنه أمير برشلونة ولن يستطيع أن يرحل من هناك أبدًا".

وكان نادي باريس سان جيرمان قد خسر مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا، أمس الأحد، أمام نظيره بايرن ميونيخ الألماني بهدف دون رد، ليحرمه القدر من التتويج الأول له بلقب دوري أبطال أوروبا في التاريخ، ويواصل لعنة الفرق الفرنسية في نهائي دوري الأبطال بخسارة سادسة مقابل فوز وحيد حققه فريق مارسيليا.