آه لقيت الطبطبة..وأقوى لو منتش بعيد ضحكتك فيها كهربا.. كانت هذه من أشهر الكوبليهات الغنائية التي انتشرت خلا

حسين الجسمي,أيمن بهجت قمر,بالبنط العريض

الإثنين 28 سبتمبر 2020 - 07:22
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

أيمن والجسمي.. قصة نجاح استيقظت "6 الصبح" فكُتبت بـ"البنط العريض"

"آه لقيت الطبطبة.. وأقوى لو منتش بعيد، ضحكتك فيها كهربا".. واحد من أشهر الكوبليهات الغنائية التي انتشرت خلال أغاني الصيف بشهر أغسطس، بعد أن طرحها المطرب الإماراتي حسين الجسمي، والتي اقتربت حتى الآن من 10 ملايين مشاهدة على موقع الفيديوهات “يوتيوب”.



كانت لهذه الأغنية حالة خاصة كأغلب الأغنيات المصرية التي تغنى بها حسين الجسمي، وخاصة بعد حالة التنمر التي تعرض لها المطرب الإماراتي، بعد حادث انفجار مرفأ بيروت والذي جاء بعد تغريدة إعلن فيها الجسمي حبه للبنان، ليتهمه الجمهور بأنه "نحس" على حد قولهم، ليجد بعدها الشاعر والسيناريست أيمن بهجت قمر يقف بجانبه في أزمته مُدافعًا عنه إنسانيًا وفنيًا.

أيمن بهجت قمر وحسين الجسمي.. الصداقة أولًا

كان دفاع أيمن بهجت قمر بعد الهجوم الذي تعرض له حسين الجسمي واضحًا وجليًا، وجاء ذلك أولًا من خلال منشور على حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، قال فيه: "حسين الجسمي الفنان الكبير رفيق المشوار.. من بحبك وحشتيني لـ ٦ الصبح.. بعد الفراق.. أهل كايرو.. بشرة خير.. محدش مرتاح.. شرع السما.. سنة الحياة، وحاجات كتير تانية.. حسين هو النجاح والذوق والاحترام والأدب".

ليلحق "قمر"، هذا الدعم المعنوي بدعم فني يقلب جميع الموازين ويحول السخرية التي تعرض لها الجسمي إلى حالة من الحب من خلال أغنية "بالبنظ العريض" التي شاركا العمل فيها معًا وقام بتوزيعها توما، لتصبح هي الأكثر شهرة خلال موسم الصيف حتى الآن.

حسين وأيمن قمر رفيقا النجاح

لم يكن نجاح حسين الجسمي في مصر بكتابة أيمن بهجت قمر وليد اللحظة، بل قصة كانت بدايتها من خلال أغنية "بحبك وحشتيني" التي تم تقديمها في فيلم "الرهينة" عام 2006، والتي ما زالت علامة بارزة في تاريخ الجسمي وأيمن على حد سواء.

وتوالت نجاحات الثنائي معًا فكانا لا يقدمان أغنية معًا إلا وحققت نجاحًا كبيرًا، وكانت لكل منهما صداها الخاص والمستحق، ونجاحها الملفت، سواء كانت أغنية خاصة بتتر عمل درامي، أو سينجل يتم طرحه، وكان هذا النجاح دليلًا قويًا على الكيمياء الفنية المتواجدة بين الثنائي.