رحب الرئيس عبد الفتاح السيسي بالبيانات الصارة عن حكومة الوفاق الليببة ومجلس النواب الليبي والخاص..المزيد

السيسي,حفتر,ليبيا,البرلمان الليبي,الوفاق,الرئيس عبد الفتاح السيسي,اخر اخبار العالم,اخبار دولية,اخبار ليبيا,بلاد بره,وقف إطلاق النار

الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 - 02:47
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

عاجل| السيسي يعلق على وقف إطلاق النار في ليبيا

الرئيس عبد الفتاح السيسي
الرئيس عبد الفتاح السيسي

رحب الرئيس عبد الفتاح السيسي، بالبيانات الصارة عن حكومة الوفاق الليببة، ومجلس النواب الليبي، والخاص بوقف إطلاق النار وجميع العمليات العسكرية القتالية بشتى أنحاء ليبيا، و إعلان سرت والجفرة منتطقتين منزوعتي السلاح، على أن تقوم قوات الشرطة من الجانبين بالاتفاق على الترتيبات الأمنية داخلها، إنطلاقًا من الوضع الحالي الذي تمر به البلاد، ولاسيما تردي الأوضاع الاقتصادية، والعجز عن تمويل القطاعات الخدمية، وتفشي فيروس كورونا، وما يتطلبه من تضافر الإمكانيات والجهود لمواجهته.



الرئيس السيسي يرحب بوقف إطلاق النار في ليبيا

وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي، عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك:"ارحب بالبيانات الصادرة عن المجلس الرئاسى ومجلس النواب فى ليبيا بوقف اطلاق النار ووقف العمليات العسكرية فى كافة الأراضي الليبية".

وأكد الرئيس السيسي، أن قرار وقف إطلاق النار، "خطوة هامة على طريق تحقيق التسوية السياسية، وطموحات الشعب الليبى فى استعادة الاستقرار والازدهار فى ليبيا وحفظ مقدرات شعبها."

من جانبه قال عقيلة صالح، رئيس مجلس النواب الليبي،:"نتطلع إلى أن وقف إطلاق النار يجعل من مدينة سرت مقرًا مؤقتًا للمجلس الرئاسي الجديد،ويجمع كل الليبيين ويقربهم".

وأضاف:"تقوم قوة شرطية امنية رسمية من مختلف المناطق بتأمينها؛ تمهيدًا لتوحيد مؤسسات الدولة كمرحلة توافقية أساسية من مراحل البناء، على أن تستكمل الترتيبات العسكرية طبقا للمسار التفاوضى العسکری (5+5) برعاية البعثة الأممية، والذي تلتزم بمخرجاته فور الاتفاق عليها وإعلانها رسميًا.

وأكد، أن" وقف اطلاق النار يقطع الطريق على أي تدخلات عسكرية أجنبية، وينتهي بإخراج المرتزقة، وتفكيك الميليشيات ليتحقق استرجاع السيادة الوطنية الكاملة."

وذكرت حكومة الوفاق الليبية، في بيان لها، صباح اليوم، أنه " أنه لا يمكن التفريط بمقدرات الشعب الليبي، ولهذا يجب استئناف الإنتاج والتصدير في الحقول والموانئ النفطية، على أن يتم إيداع الإيرادات في حساب خاص بالمؤسسة الوطنية للنفط لدى المصرف الليبي الخارجي، وأن لا يتم التصرف فيها إلا بعد التوصل إلى ترتیبات سياسية جامعة وفق مخرجات مؤتمر برلين، وبما يضمن الشفافية والحوكمة الجيدة بمساعدة البعثة الأممية والمجتمع الدولي".

وتابعت: "في نفس الإطار يعلن رئيس المجلس الرناسي، قيامه بجميع الإجراءات لدعم الإدارة الفعالة والمثلى للموارد الوطنية، كما يجدد التأكيد على أن المؤسسة الوطنية للنفط هي الوحيدة التي يحق لها الإشراف على تأمين الحقول والموانئ النفطية في جميع أنحاء ليبيا."