أعلن اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية عن قيام أحد المواطنين بمحافظة كفر الشيخ بسداد مبلغ 33 مليون جني

مخالفات البناء,التنمية المحلية,محمود شعراوي,اخبار مصر اليوم,اهم اخبار اليوم,اخبار عاجله,اخبار مصر الآن,تصالح مخالفات البناء

الأحد 27 سبتمبر 2020 - 10:05
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

شعراوي: 688 ألف طلب تصالح في مخالفات البناء

اللواء محمود شعراوي
اللواء محمود شعراوي

أعلن اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، قيام أحد المواطنين بمحافظة كفر الشيخ بسداد مبلغ 33 مليون جنيه عن قيمة التصالح مع الدولة في 9 طلبات للتصالح في مخالفات للبناء عن 9 عمارات يمتلكها بمدينة كفر الشيخ، مضيفا أن المواطن ( ع . م . م . ع ) تقدم وكيلا عنه بتسع طلبات للتصالح عن الأبراج التسعة المملوكة له بشارع مصنع الغزل بشرق مدينة كفر الشيخ.



وقامت اللجنة الفنية المعنية بمراجعة الملفات الخاصة بالطلبات التى تقدم بها المواطن وتحرير نموذج رقم ( 5 ) وتم معاينة المباني المراد التصالح بشأنها على الطبيعة وتحديد المخالفات ومساحتها في كل عقار على حده، وذلك تحت إشراف ومتابعة من اللواء جمال نور الدين محافظ كفر الشيخ وتم تقدير قيمة مقابل التصالح له وقام المواطن بسداد كامل قيمة مقابل التصالح في الحساب المخصص لذلك الذي حددته المحافظة.

عدد المتقدمين بطلبات التصالح في مخالفات البناء 

وأوضح اللواء محمود شعراوي أن إجمالي عدد المواطنين الذين تقدموا بطلبات للتصالح في بعض مخالفات البناء بكافة المحافظات حوالي 688 ألف طلب، وبلغ إجمالي المتحصلات المالية حوالي 3.8 مليار جنيه حتي 18 أغسطس الجاري. 

وأشاد وزير التنمية المحلية بالجهود التى يقوم بها السادة المحافظين والقيادات المحلية فى هذا الملف الهام الذى يتابعه عبر تقارير يومية رئيس مجلس الوزراء، وطالب الوزير المحافظين باستمرار بذل كافة الجهود والتنبيه على رؤساء الأحياء والمراكز والمدن بزيادة عدد العاملين فى منظومة التصالح لتقليل تزاحم المواطنين الراغبين فى التصالح والعمل خلال الفترة المسائية والعطلات الرسمية لقبول كافة أعداد الطلبات وتجنب الإزالات للمخالفات.

استمرار المرور الدوري على المراكز التكنولوجية

ووجه اللواء محمود شعراوي، السادة المحافظين باستمرار المرور الدوري على المراكز التكنولوجية لمتابعة ملف التصالح فى مخالفات البناء ومطالبة القيادات المحلية ببذل أقصى الجهود لتحقيق النتائج المرجوة.

وشدد شعراوي، على أن جزء كبير من المبالغ التي سيتم تحصيلها من مخالفات البناء ستنعكس على عملية التنمية بالمحافظات والارتقاء بمستوى الخدمات فى القرى والمدن والأحياء، وستعود نتائجها على المواطن مرة أخرى عبر تمويل ودعم مشروعات الصرف الصحي ومياه الشرب والإسكان الاجتماعي وتطوير المواقف والأسواق العشوائية وغيرها من المشروعات المهمة التي تمس حياة المواطنين.

وطالب وزير التنمية المحلية، المواطنين الراغبين في التصالح على مخالفات البناء بسرعة التقدم بطلباتهم واستغلال قرار مد مهلة دفع مبالغ جديدة التصالح لتقنين أوضاعهم.

وأكد أن الدولة جادة في منع أي مخالفات أو تجاوزات جديدة فيما يخص ملف البناء مرة أخرى وتسعى لاستيداء حقوقها كاملة وسيتم اتخاذ كافة الاجراءات اللازمة لضبط منظومة البناء بكافة المحافظات وتقليل حجم العشوائيات.