ارتفع عدد ضحايا الحادث الأليم بقرية شنوان التابعة لمركز شبين الكوم بالمنوفية اليوم الأربعاء بعد وفاة مالك ال

انفجار,وفاة,نبيل عجوة

الأربعاء 30 سبتمبر 2020 - 04:30
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

عاجل.. ارتفاع عدد ضحايا انهيار عقار المنوفية

ارتفع عدد ضحايا الحادث الأليم بقرية شنوان التابعة لمركز شبين الكوم بالمنوفية، اليوم الأربعاء، بعد وفاة مالك العقار المنهار، متأثرا بإصابته بحروق من الدرجة الأولى بسبب انفجار أنبوبة بوتاجاز في منزله.



 

 

بوفاة نبيل عجوة مالك العقار اليوم، يرتفع عدد ضحايا الحادث إلى 4 وفيات وهم نبيل عجوة وشقيقه عمرو عجوة وزوجته نورة والطفل زياد شوقي وكان يعمل بورشة الحدادة بالمنزل، و3 مصابين وهم عنتر حمدي صاحب ورشة الحدادة، والطلب زياد ابن شقيق مالك العقار، وسيدة كانت تمر من أمام المنزل أثناء الحادث.

وتسبب الحادث أيضا في تصدع منزلين مجاورين للعقار المنهار وتلف دراجة نارية وسيارة كانت متوقفة في تلك ا لمنطقة، بينما فحصت لجنة الإسكان المسجد وتبين أن بعض بعض التلفيات البسيطة واطمئنت على سلامة المأذنة بعد تخوف الأهالي من سقوطها.

يذكر أن السبت الماضي شهدت قرية شنوان بالمنوفية، حادثا أليما، حيث أنهار منزل من ٣ طوابق إثر انفجار أنبوبة بوتاجاز في الطابق الأول من المنزل، مما أدى إلى وفاة 4 وإصابة اثنين.

ومن جانبه  قرر اليوم إبراهيم أحمد أبو ليمون محافظ المنوفية صرف إعانة عاجلة  25 ألف جنيه لكل متوفى و10 ألف جنيه للمصابين بحادث إنهيار منزل وقع بقرية شنوان بمركز ومدينة شبين الكوم بالتنسيق مع مديرية التضامن الإجتماعى بالمحافظة.

وأشار المحافظ إلى أنه يتم التنسيق الكامل مع منظمات المجتمع المدنى لإعادة بناء المنزل وإعماره.

وفور تلقى بلاغ لغرفة العلميات المركزية بديوان عام المحافظة يفيد وقوع حادث إنهيار منزل أحد المواطنين بقرية شنوان نتج عنه وفاة 3 أشخاص وإصابة 2 أخرين نتيجة إنفجار أسطوانة، كلف محافظ المنوفية رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة شبين الكوم بالتواجد بموقع الحادث ومتابعة الموقف والتنسيق مع الجهات المعنية لتقديم كافة أوجه الخدمات  اللازمة ، وقد أعرب محافظ المنوفية عن  خالص  حزنه وتعازيه لأسر المتوفين داعياً المولى عزوجل أن يلهمهم الصبر والسلوان ، وشدد على تقديم كافة أوجه الرعاية الطبية للمصابين متمنياً لهم الشفاء العاجل.

جدير بالذكر أن نجل صاحب العقار في مداخلة هاتفية مع الإعلامي وائل الإبراشي على التليفزيون المصري أشار إلى أن الحادث حدث نتيجة طهي والدته شيئا ما في الفرن، منكرا وجود مستودع صغير أسفل المنزل، وهو ما أكدته الجهات الرسمية بالمحافظة باستخراج 47 أنبوبة متنوعة الأحجام من أسفل الأنقاض وهو ما يؤكد أن صاحب العقار كان يخزن الأنابيب في منزله.