لم تعد تربية الكلاب تقتصر على الغرب فقط ولا على طبقة اجتماعية معينة..المزيد

دار الإفتاء,طهارة الكلاب,تربية الكلاب,أفضل أنواع الكلاب,تدريب الكلاب,طرق تربية الكلاب

الخميس 24 سبتمبر 2020 - 23:10
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

7 خطوات لتربية الكلاب.. وأفضل أنواعها

الكلاب
الكلاب

لم تعد تربية الكلاب تقتصر على الغرب فقط ولا على طبقة اجتماعية دون غيرها، لكنها أصبحت الآن أمرًا شائعًا لدى الكثيرين، سواء كان السبب وراء ذلك الحراسة، أو اتخاذ الكلب كرفيق وغير ذلك، وأثير الجدل بشكل كبير خلال الأيام القليلة الماضية، بسبب تربية الكلاب وطهارتها، خاصة بعد إصدار فتوى تفيد بطهارة الكلب.

ونستعرض في التقرير التالي، الكثير من المعلومات التي تخص الكلاب، واختلاف المذاهب حول طهارتها، وأنواعها، وكيفية تربيتها منذ الصغر، وتدريبها على الطاعة، واختيار الغذاء المناسب:
 



المذاهب وطهارة الكلاب

اختلف الفقهاء في ذلك على ثلاثة مذاهب:
 
1- حيث يرى الشافعية والحنابلة أن الكلب نجس العين.
 
2- بينما يرى الحنفية، أنه طاهر ماعدا لعابه وبوله وعرقه وسائر رطوباته؛ فهذه الأشياء نجسة.

3- في حين يرى المالكية، أنه طاهر هو وسائر رطوباته، وأن الحكم بالتطهر منه خاص بالإناء الذي يأكل منه أو يشرب؛ حيث قال العلامة الدردير في الشرح الصغير مع حاشية الصاوي عليه: (إذا ولغ كلب أو أكثر في إناء ماء مرة أو أكثر ندب إراقة ذلك الماء، وندب غسل الإناء سبع مرات تعبدًا).

دار الإفتاء تحلل تربية الكلاب

وقال مفتي الديار المصرية الدكتور شوقي علام،  إن الكلاب طاهرة، ولا حرج في التعايش معها والعبادة والصلاة بنفس الوقت.

وبالرغم من اختلاف العلماء حول ذلك، وأن الغالبية تعتقد بنجاسة الكلب، لكن هناك مذهب المالكية الذي يقول إن الكلب طاهر،  وتتبنى دار الإفتاء هذا المذهب وتفتي به، وبرر المفتي ذلك قائلًا إن المالكيين ينطلقون من قاعدة أن كل حيوان حي فهو طاهر، وقد يأتي نهي من الشرع بخصوص حيوان معين مثلا لعدم الأكل منه".

وأضاف علّام: "أنه بالإمكان التعايش مع الكلب وتعبد الرب، فإذا توضأت وجاء لعاب من الكلب على البدن أو الثوب، فلا حرج إطلاقًا بالصلاة ولا داعي لإعادة الوضوء أو غسل الملابس”.

توفير الغذاء المناسب

 يجب انتقاء طعام الكلاب بدقة، لأنها تتأثر بنوع الطعام المقدم لها وخاصةً تلك الأطعمة المخصصة لها، لذلك تنصح رابطة مسؤولي التغذية الأمريكية بضرورة التأكّد من بيانات أطعمة الكلاب، وتلبيتها للمتطلبات الغذائية الخاصة، ولابد من  التأكد من توفير مياه عذبة ووفيرة في جميع الأوقات.

أما الوجبات التي تقدم للكلب، فيمكن أن تكون عدة مرات في اليوم، حسب العمر كما يلي:
 
1- فالكلاب من عمر 6-12 أسبوعًا، تحتاج لـ4 وجبات في اليوم.
 
2- أما الكلاب من عمر 3-6 شهر، تحتاج لـ3 وجبات في اليوم. 
 
3- بينما الكلاب من عمر 6-12 شهرًا، تحتاج إلى وجبتين يومياً. 

تدريب الكلب على الطاعة

لتحسين تصرف الكلب، يمكن تدريبه على إطاعة الأوامر الصوتية، لذلك يمكن بدء هذه التدريبات من خلال جعل الجلسات قصيرة تكون مدتها  5 دقائق تقريبا، ويتم اختيار أمر واحد في كل مرة يتم تعليمه مثل كلمة “لا” أو “توقف”، بعد ذلك يتم الانتقال لأوامر أخرى.

 تدريب الكلب على عدم العض

من المهم تدريب الكلب وتعليمه عدم العض، لأن أول ما تقوم به الكلاب وخاصةً الجراء الصغيرة  هو استكشاف الأمور من حولها من خلال الفم، فيقومون بعض ومضغ كل شيء، ولمنع حدوث ذلك يجب إخباره بأمر عدم العض وإعطاءه لعبة خاصة بالمضغ.

كيف يتم تربية الجرو الصغير 

1- تدريب الكلاب على التجول بحرية في المنزل، فمن المهم ترك فرصة للكلب للتعرف على المنزل بشكل كامل من خلال التجول في جميع أنحاء المنزل حتى يتعرف على محيطه البيئي، وخلال ذلك يتعرف على مكان الطعام والنوم وغير ذلك.
 
2- بعد أسبوعين يتم تدريبه على عملية الإخراج، حيث يمكن أن يتم تعليمه على كيفية قضاء الحاجة وجعله يذهب لمكان ذلك بعد كل وجبة ليعتاد على ذلك.
 
3-في عمر الشهر أو الشهرين درب الجرو على الحفاظ على المنزل، وهنا يكون الجرو الصغير متفهم للعديد من الدروس منها عدم اتلاف المنزل، وعدم دخول بعض الغرف.
 
4- تدريب الجرو وضعيات الجلوس والطاعة، وتحتاج الكلاب في هذه المرحلة لمجهود أكثر من المراحل السابقة، وفيها يتم تدريب الكلب على الطاعة ووضعيات الجلوس وتلقي الأوامر للأكل أو اللعب واحترام صاحبة. 
 
ويتم ذلك من خلال الحديث إلى الجرو، فإن الكلاب تفهم ما يعنيه صاحبها تماما وتفهم معاني الأوامر، ومرة بعد مرة مع الترغيب والتعنيف ومع إلقاء الأوامر ستكون هناك نتيجة لذلك بعد شهر على
 الأكثر.
 
5- في كل المراحل المكافأة شيء مهم، فيجب أن تكون هناك مكافأة للكلب الصغير، لكي يعتاد الأوامر ولا يجد فيها صعوبة في نفسه، مع التوازن في مرة ما بين الأمر والنهي والتعنيف والترغيب. 
 
6-التمسك بالعادات مثل وقت الأكل والنوم وغير ذلك، عند الكلاب وغيرها من الحيوانات الأليفة، شيء مهم، والكلاب أكثر الحيوانات قدرة على التمسك بهذه العادات، ولكن هذا يتطلب وقتا أطول نوعا ما حسب مهارة من يربي الكلب، وحسب الظروف المحيطة بالكلب، وقد يتطلب ذلك شهور.
 
7-تدريبه على الدفاع وأعمال الحراسة، يمكن تدريب الكلاب على حراسة المنزل أو الدفاع عن صاحبها، وهذه التدريبات تأتي بعد الخطوات السابقة، حيث يكون حينها من السهل تدريب الكلب على الهجوم والدفاع عن صاحب المنزل.

معايير اختيار الكلب

1- مراعاة المكان الذي سيتواجد به هل هو منزل محدد الحجرات، أم حديقة واسعة. 
 
2-تحديد الغرض الذي سيستخدم فيه الكلب، هل لتربية حيوان أليف فقط، أم للصيد أم للحراسة؟.
 
 3-تحديد المقدرة المالية، فتربية الحيوانات الأليفة تتطلب ميزانية مالية بجانب النفقات اليومية، ومعرفة هل ميزانية الشخص تتحمل ذلك أم لا.

أفضل أنواع الكلاب

1-كلب البولدوج الفرنسي

حيث يعد من أكثر الكلاب شعبية في العديد من الدول، وبالرغم من أنه نوع غير نشط، إلا أنه يمشي بسرعة، ورفيق مثالي للإنسان، وممتاز في صيد الفئران. 

2-كلب يوركشاير

اسمه منسوب لمدينة يوركشاير في انجلترا التي ظهر فيها، ويتميز بالنشاط والحيوية وصغر الحجم وكان معروفاً أنه مناسب للقبض على الفئران في مصانع الملابس في القرن 19.

3-كلب روت فايلر

معروف بالحنان والوفاء لصاحبه، ويتميز بجسم مليء بالعضلات، ويتراوح طوله بين 60-69 سم، و وزنه يتراوح بين 43-57كجم، وكان من الكلاب البوليسية التي كان لها دور مهم في الجيش الأمريكي.

4-كلب البطباط

فهو كلب ذات شعر مجعد، وأنيق وذكي ومثير للإعجاب، ومطيع، وهناك ألوان متعددة لفراءه، كاللون الأبيض، والأسود، والمشمشي، والرمادي، ويُستخدم في الغالب في العروض أو لتربيته كحيوان مدلل.

5-كلب المسترد الذهبي

وهذا النوع ذكي ومتسامح، و رياضي مميز بخفة حركته وطاقته التنافسية.

6-كلب البوكسر

كلاب هذا النوع ترتبط ببعضها كالذئاب، وظهر هذا الكلب في القرن 19 في ألمانيا، وتم استخدمه للتصدي للكلاب الشرسة والحيوانات الأخرى، ويتميز بشخصيته النشيطة، وأنفه الحاد والمتوسط.

7-كلب البيجل

 هذا النوع من الصعب تدريبه؛ لأنه مطيع لمدة مؤقتة، ونشيط للصغار والكبار.

8-كلب لابرادور ريتريفر

هذا النوع مطيع ورفيق مثالي للأطفال، ولفرائه ألوان عديدة، منها: مصل اللون الأصفر، والأسود، والبني، كما أنّه متميز في عدة وظائف، مثل: إرشاد شخص كفيف، أو العمل برفقة الشرطة، أو في الأعمال العسكرية.

9-كلب الراعي الألماني

هذا النوع ألماني، وولد من مزيج بين كلاب الرعي وكلاب المزارع، ويتميز بالذكاء والقدرة على العمل، والشجاعة وسهل تدريبه، وماهر في مساعدة ذوي الاحتياجات الخاصة، والرعي، والبحث، والإنقاذ، والكشف عن المخدرات.