كيف استطاعت ملكة الإغراء الأولي في الوطن العربي هند رستم أن تحافظ علي علاقتها بابنتها الوحيدة وتخفي عنها صو

اليوم الجديد - اخبار مصر - اخبار اليوم - اخبار السعودية - اهم اخبار اليوم

السبت 19 سبتمبر 2020 - 18:28
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

هند رستم ملكة الإغراء تعترف: أخاف علي بنتي من أفلامي

كيف استطاعت ملكة الإغراء الأولي في الوطن العربي، هند رستم، أن تحافظ علي علاقتها بابنتها الوحيدة، وتخفي عنها صورها وأفلامها خوفا عليها حتي لا تراها بساقين عاريتين، وصدر مكشوف، كل هذا فعلته وأكثر هند رستم خلال مسيرتها الفني.



 وبعيدا عن الكاميرا السينمائية تكشف هند رستم عن علاقتها بابنتها الوحيدة "بسنت" التي انجبتها عندما تزوجت من المخرج حسن رضا في بداية حياتها الفنية في حوار نادر بمجلة الكواكب.

وفي حوار نادر لها في مجلة الكواكب، تعترف هند رستم بالعديد من الأشياء التي تفعلها بعيدا عن الكاميرا، وسألها المحرر الصحفي عن الشروط الواجب توافرها في ممثلة الإغراء، قالت: أن تكون شخصية قوية، أن يتعلق الإغراء من كل سنتيمتر في جسدها، وفي أسنانها، ونظراتها وصوتها، وفي طريقة تحيتها، وفي حديثها، وفي ابتسامتها، وكل ما فيها ومايصدر عنها يجب أن يكون مغريا، وناطقا بالإغراء.

وتعترف هند رستم أن الجمال ليس شرطا في الفنانة الإغراء، فهناك نساء جميلات جدا، ولكن جمالهن أشبه ببرود الثلج.

ويسألها محرر الكواكب، عن الممثلة التي تعلوها في الإغراء، ترد عليه هند، لا أعرف والسبب أنني انتهي من عملي في الأستديو فأعود إلي بيتي لأعيش في عزلة تامة، أنني لا أشاهد أفلاما أو مسرحيات، إلا في القليل النادر، وأعيش في عزلة بعيدة عن الوسط الفني،  أما حياة الناس فأنا أعيشها وأدرسها وأستفيد منها، أنها فعلا مادة مهمة للفنان.

خلال حوار الفنانة هند رستم مع محرر الكواكب، كانت تدخن السجائر بشراهة، لتعترف أنها تشرب السجائر أثناء تصوير المشاهد وبعيد عن بنتها، مؤكدة أن الملابس العارية ليست جزء من الإغراء، وبنت البلد تستطيع أن بملايتها اللف أن تثير حولها زوبعة من أعجاب الرجال لا تثيرها بنت ترتدي فستان سهرة ديكولتيه، أو تشكف عن صدرها وساقيها، بأي أسلوب.

وعن أي سن تستطيع الفنانة أن تمثل هذه الأدوار، قالت هند: في سن الخامسة والعشرين، وعند الأربعين تنتهي المرأة عن تقديم هذه الأدوار علي شاشة السينما، ويسألها المحرر هل ستصارحين ابنتك بتجاربك في الحياة، أجابت هند لا أنني أريد أن أربيها مثل تربية أمهاتنا وأجدادنا، فالتربية الحديثة لا تعجبني.

وعندما سألها المحرر هل تصارحيا بحقائق الجنس والحب، انفعلت هند عليه وقالت لا طبعا هذا كلام فارغ يسيء إلي البنت ويفتح عقلها علي أشياء من المفترض أن تجهلها تماما حتي تنتهي من دراستها وتواجه الحياة.

ويستدرج المحرر، الفنانة هند رستم إلي النقطة التي يريدها ويسألها، أذن وكيف تمثلين أدوار الإغراء، تجيب عليه: هذا أكل عيش، والمخرجون هم من أختاروني في هذه الأدوار، ليرد عليها أذن أنتي رجعية، ترد عليه هند: وليكن.

وتستكمل هند حديثها مؤكدة أنها لا تشاهد أفلامها مطلقا، وليس عندي إيه صورة من صوري في الأفلام أعلقها في البيت، حتي لا تراني ابنتي بهذه الملابس، ويسألها المحرر هل أنتي متدينة تجيب قائلة: نعم وأتمني اليوم الذي أعتزل فيه الفن لأحج إلي بيت الله الحرام ويناديني الناس بالحاجة هند.

ويسترسل المحرر في أسئلته حتي يصل إلي هل الرجال يفضلون الزوجة المحتشمة علي الزوجة السافرة، لتجيب هند رستم قائلة: الرجال يفضلون الزوجات اللاتي يجمعن بين الحشمة والأنوثة، الحشمة خارج البيت، والأنوثة داخل العش السعيد.