جثة لطفل صغير لم يتعد عمره 5 سنوات ملقاة داخل جردل بإحدى دورات المياه بالوحدة الصحية.. المزيد

اليوم الجديد - اخبار مصر - اخبار اليوم - اخبار السعودية - اهم اخبار اليوم

الإثنين 21 سبتمبر 2020 - 18:37
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

حذاء يكشف لغز مقتل طفل بدورة مياه بعد هتك عرضه

جثة لطفل صغير لم يتعد عمره، 5 سنوات، ملقاة داخل “جردل” بإحدى دورات المياه بالوحدة الصحية، فالدم كان يلطخ الجدران، هكذا تفاجئ أهالي قرية شكوك مركز أبشواي محافظة الفيوم، بعدما ظلت القرية تبحث عنه عدة أيام، حيث اختفى من السوق يوم الخميس الماضي، وهو بصحبة والديه بعد أن طلب منهما الذهاب لشراء بعض الحلوى، كغيره من الأطفال.



تعود تفاصيل الواقعة حينما تلقى اللواء رمزي المزين، مدير أمن الفيوم، إخطارًا من العميد محمد جلال زيدان، مأمور مركز شرطة أبشواي يُفيد بالعثور على جثة طفل صغير لم يتعد عمره 5 سنوات، مخنوق وملقاه داخل جردل مياه بالوحدة الصحية بقرية شكوك التابعة لدائرة المركز.

قوات الأمن انتقلت إلى مكان ارتكاب الجريمة، ومن مناظرة الجثة تبين أن جثة الطفل بها إصابات بالرقبة والبطن، وأكد مفتش الصحة في تقريره بعد الكشف على المجني عليه، وجود آثار اختناق تحت الماء، واتساع فتحة الشرج عن المعدل الطبيعي، كما أن القتل تم عن طريق خنقه بالفانلة التي كان يرتديها الطفل، وتم وضعه داخل جردل دورة المياه مما أدى إلى وفاته في الحال.

المتهم يعترف بتفاصيل جريمته

بمراجعة الكاميرات توصلت الجهات الأمنية إلى القاتل مرتكب هذه الجريمة البشعة، والذي يبلغ من العمر 15 عامًا، واستطاعت القبض عليه، والذي اعترف بتفاصيل جريمته، وقال في تحقيقات النيابة، إنه استدرج الطفل “المجني عليه” إلى دورة المياه، وحاول هتك عرضه بالقوة، ولما قاومه الطفل الصغير، تعدى عليه بالضرب، ثم حاول تنفيذ أغراضه الدنيئة بهتك عرض المجني عليه.

لاحظ المتهم غلق الطفل الصغير باب دورة المياه، فدفعه بقوة فارتطم بالمجني عليه، وسقط الأخير بـ “جردل” مملوء بالمياه، ولفظ أنفاسه الأخيرة في الحال.

النيابة العامة عثرات على حذاء المتهم في مكان الواقعة، واعترف بأنه يخصه، كما حاكى المتهم خلال معاينة تصويرية أجرتها النيابة بمسرح الجريمة كيفية ارتكابها، وقررت النيابة العامة حبس المتهم احتياطيًا على ذمة التحقيقات.

وكان والدا الطفل الصغير “المجني عليه” ذكرا في التحقيقات أمام النيابة العامة، أن ابنهما البالغ من العمر 5 سنوات، اختفى، منذ عدة أيام، أثناء وجوده معهما في السوق، بعدما طلب الذهاب لشراء حلوى، وبحثا عنه بمساعدة الأهالي حتى عثروا على جثته دخل دورة المياة بالوحدة الصحية.