فترة حساسة يمر بها النادي الأهلي تحت قيادة الكابتن محمود الخطيب خلال الفترة الماضية ولازالت أصداء الضجة الكبي

الأهلي,رمضان صبحي

الأحد 27 سبتمبر 2020 - 12:04
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

مجلس الخطيب.. بين الأزمات والتمسك بشعار الأهلي

فترة حساسة يمر بها النادي الأهلي تحت قيادة الكابتن محمود الخطيب، خلال الفترة الماضية ولازالت أصداء الضجة الكبيرة التي شهدتها القلعة الحمراء بشأن الثنائي شريف إكرامي ورمضان صبحي قائمة داخل النادي و خارجه بين الجماهير، بعدما قرر صبحي رفضه الاستمرار مع الأهلي ورغبته في الانتقال إلى بيراميدز، ثم خروج شريف إكرامي حارس الفريق ليوضح ويعلق على أزمة رمضان دون إذن من جهاز الفريق ومخترقًا الحظر الإعلامي ليصدر الأهلي قرارًا صارمًا بعدم استمراره داخل الفريق خلال الفترة المقبلة وحتى نهاية الموسم وتوجيه الشكر للاعب.



الخطيب خاض قرارات هامة في الفترة الأخيرة ومصيرية، ولكن هل كانت تلك القرارات تأكيدًا لشعار الأهلي الكبير، والذي يتخذه بيبو منهجًا له منذ توليه مسئولية رئاسة القلعة الحمراء.

في افتتاح استاد الأهلي we  السلام، أكد الخطيب في كلمته أن النادي الأهلي يمتلك قيمًا ومبادئ يسير عليها في تعامله مع الأزمات والمواقف التي يمر بها، وفي كلمته بمناسبة تطوير قناة الأهلي، تحدث الخطيب عن شعار "الأهلي فوق الجميع"، الذي أطلقه الأسطورة صالح سليم والذي أصبح منهجًا لكل من ينتمني للنادي الأهلي، وأنه يضح مصلحة الأهلي فوق مصلحة أبنائه وأن الأهلي فوق الجميع في التصرفات والأسلوب، وأهمية المحافظة على تلك المبادئ وتاريخ النادي الكبير.

الأهلي وتركي آل الشيخ

 

 

الأزمة الكبرى والتي استمرت لأشهر ليست بالقليلة هي أزمة "تركي آل الشيخ" رئيس هيئة الترفيه بالمملكة العربية السعودية ورئيس نادي ألميريا الإسباني والرئيس الشرفي السابق للنادي الأهلي.

مجلس إدارة الخطيب أنهى تلك الأزمة حينما قرر قبول استقالة تركي آل الشيخ من الرئاسة الشرفيه للأهلي، والتي جاءت بعد خلافات استمرت طويلًا وجعلت الأهلي حديث الجميع  بعد الكشف عن هدايا آل الشيخ لأعضاء مجلس إدارة الأهلي.

ولكن النادي خرج في بيانات رسمية ورد على تلك المزاعم ورصد الدعم المالي الذي قدمه آل الشيخ للأهلي، وطلبت من وزارة الشباب والرياضة رد الهدايا والتبرعات التي دخلت خزينة النادي، وهو الأمر الذي حدث بالفعل وانتهت علاقة آل الشيخ بمجلس الأهلي.

الأهلي ومرتضى منصور

تصدى مجلس إدارة الخطيب بقوة في الفترة الأخيرة لتجاوزات المستشار مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك، وقدم الأهلي الكثير من البلاغات ضده إلى النائب العام، بالإضافة إلى شكاوي متعددة إلى وزارة الشباب والرياضة ورئيس مجلس الشعب بصفته نائبًا.

وخاض مجلس الخطيب معركة قوية مع مرتضى منصور بشأن لقب "نادي القرن"، حيث يدعي الأخير أحقية ناديه بهذا اللقب وتم تعليق اللافتات حول النادي بشأن هذا الأمر.

حسام عاشور

حينما قرر مجلس الخطيب مع رينيه فايلر اتخاذ قرارات حاسمة بشأن ملف الرباعي حسام عاشور وشريف إكرامي وأحمد فتحي ووليد سليمان، تم حسم أمر سليمان بالبقاء وإكرامي بالرحيل، ورفض فتحي التجديد للأهلي، في حين قرر الأهلي إبلاغ عاشور بالرحيل مع عدد من الإلتزامات من جانب النادي.

وبعدها خرج عاشور للحديث عن مباراة اعتزاله وتحدث عن مجلس إدارة النادي الأهلي في كثير من الفيديوهات وتأييده لتركي آل الشيخ، فقرر مجلس إدارة الأهلي سحب الإلتزامات الخاصة تجاه اللاعب.

رمضان صبحي

مجلس الخطيب خاض شوطًا كبيرًا مع نادي هيدرسفيلد الإنجليزي من أجل حسم التعاقد مع رمضان صبحي، وكانت هناك مفاوضات قوية واستمرت كثيرًا واقترب الأهلي من حسم الأمر، قبل أن يفاجأ اللاعب الجميع ويعلن رفضه الإستمرار مع الأهلي ورغبته في خوض تجربة احترافية جديدة في صفوف بيراميدز بسبب العرض المالي الأكبر المقدم له من الجانب الأخر.

شريف إكرامي

اتخذ شريف إكرامي حارس مرمى الأهلي في شهر فبراير الماضي قراره بالرحيل من النادي على الرغم من رغبة رينيه فايلر المدير الفني للفريق على الإبقاء على اللاعب، ولكنه أصدر بيانًا أعلن فيه رحيله بسبب عدم الإعتماد عليه ورغبته في خوض تجربة جديدة من أجل اللعب.

ولكن مع الأزمة الأخيرة التي حدثت بسبب رمضان صبحي ورحيله إلى بيراميدز اخترق شريف إكرامي الحظر الإعلامي المطبق على اللاعبين، وخرج في بيان مطول تحدث وعلق فيه على الأزمة وقال فيه أنه كان رافضًا من البداية فكرة عودة رمضان صبحي من الإحتراف لصفوف الأهلي.

وماكان من الأهلي إلا أن أصدر قرارًا صارمًا بعدها بساعات وجه فيه الشكر للاعب واتخذ سيد عبد الحفيظ مدير الكرة بالأهلي بعد التشاور مع السويسري رينيه فايلر المدير الفني للفريق قرارًا بخروج إكرامي من حسابات الجهاز الفني للفريق بشكل نهائي حتى نهاية الموسم.