أصدر الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء قرارا بإعتبار الخميس المقبل 20 أغسطس إجازة رسمية

مصطفى مدبولي,مجلس الوزراء,الحكومة,رأس السنة الهجرية

الإثنين 28 سبتمبر 2020 - 20:06
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

مجلس الوزراء: الخميس المقبل إجازة بمناسبة رأس السنة الهجرية

مجلس الوزراء
مجلس الوزراء

أصدر الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، قرارًا بإعتبار الخميس المقبل 20 أغسطس إجازة رسمية مدفوعة الأجر للعاملين فى الوزارات والمصالح الحكومية والهيئات العامة ووحدات الإدارة المحلية وشركات القطاع العام وشركات قطاع الأعمال العام بمناسبة رأس السنة الهجرية 1442 هجرية.



هذا ويحتفل المسلمون بذكري هجرة الرسول صلي الله عليه وسلم من مكة إلى المدينة، ووفقًا للحسابات الفلكية فإن موعد الإنتهاء من شهر ذي الحجة والذي يعتبر آخر شهر هجري في العام الحالي 1441، سيكون الأربعاء القادم، على أن تبدأ رأس السنة الهجرية الجديدة 1442 يوم الخميس.

رئيس الوزراء يلتقى النائب الأول لرئيس مجلس السيادة السودانى

خلال زيارته للخرطوم اليوم، التقى الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، الفريق أول محمد حمدان دقلو، النائب الأول لرئيس مجلس السيادة السودانى، حيث أعرب دقلو عن سعادته الكبيرة بالزيارات المتبادلة بين المسئولين فى البلدين، مشيرا الى الزيارتين اللتين قام بهما إلى مصر منذ توليه منصبه، وحرصه على الاستماع إلى آراء القيادة السياسية فى مصر حول مختلف القضايا التى تهم البلدين.

وأشاد دقلو بوجه خاص بفوائد التعاون بين البلدين فى مجال الربط الكهربائى، نظراً للحاجة الماسة للسودان لزيادة مصادرها من الطاقة.

وشدد دقلو على أهمية تعزيز التكامل فى الانشطة الاقتصادية بين مصر والسودان، بحيث يستفيد كل بلد من امكانات البلد الاخر، ضارباً المثال على ذلك باستفادة السودان من كهرباء مصر، واستفادة مصر من الثروة الحيوانية فى السودان.

من جانبه، أكد رئيس الوزراء أن هذه الزيارة ناقشت المشروعات التى يمكن تنفيذها بطريقة واقعية، مستندة إلى احتياجات فعلية للبلدين، ومن ثم سوف تنعكس اثارها الايجابية على مستوى معيشة الشعبين. وأضاف مدبولى أن مزيداً من الملفات سيتم تدشين التعاون بشأنها خلال زيارة الدكتور عبد الله حمدوك، رئيس وزراء السودان إلى مصر، فى الفترة المقبلة.

وحول ملف سد النهضة، أكد دقلو على أهمية تطبيق مبدأ لا ضرر ولا ضرار، ومن ثم فإن هناك حاجة للتوصل لاتفاق يحفظ مصالح الدول الثلاث، ويلبى احتياجاتها التنموية، ويكون لبنة لمزيد من التعاون فى المستقبل. وأضاف أن السودان يؤيد موقف مصر القائم على ضرورة التفاوض، وعدم قيام أى طرف بإجراءات أحادية.