رحلت عن عالمنا سيدتي الجميلة الفنانة القديرة شويكار مساء أمس الجمعة بعد صراع طويل مع المرض أدى إلى مشاكل في

فؤاد المهندس,شويكار,الفنانة شويكار,وفاة شويكار,شويكار وفؤاد المهندس,الفنان فؤاد المهندس,فؤاد المهندس وشويكا,انفصال فؤاد المهندس وشويكا

السبت 26 سبتمبر 2020 - 23:47
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

خيانة أم صداقة..

تعرف على السبب الحقيقي وراء انفصال شويكار وفؤاد المهندس

رحلت عن عالمنا الفنانة القديرة شويكار، مساء أمس الجمعة، بعد صراع طويل مع المرض أدى إلى مشاكل في الحركة الخاصة بها، وذلك عن عمر يناهز 82 عامًا، تاركة إرثًا فنيًا كبيرًا من الأعمال المختلفة سواء في السينما أو المسرح أو الدراما لتعيش من خلاله في قلوب محبيها على مدى العصور.



شويكار وفؤاد المهندس قصة حب قتلها الغيرة وأصدقاء السوء

وعندما يتم ذكر الفنانة شويكار لابد وأن يذكر معها الفنان الراحل فؤاد المهندس، وقصة حبهما الكبيرة التي جمعتهما ولم تفرقهما حتى بعد انفصالهما عن بعضهما، حتى تغنى بها الجميع وخلدتها عشرات الأفلام والمسرحيات المهمة، من بينهم: "اقتلني من فضلك"، "إجازة بالعافية"، "أخطر رجل في العالم"، "الراجل ده حيجنني"، "مطاردة غرامية"، "عالم مضحك جدًا"، "مراتي مجنونة مجنونة"، و"المليونير المزيف"، و"أنا وهو وهي"، ليكونا مع بعضهما أنجح ثنائي في تاريخ السينما المصرية.

"تتجوزيني يا بسكوتة".. هذه الجملة هي كلمة السر في زواج الفنانان فؤاد المهندس وشويكار، بعد أن عبر بها الأول عن حبه الكبير للثانية خلال تقديمهما لعرض مسرحية "هو وهو وهي" أمام الجمهور، ليتزوجا بعدها ويعيشا معًا قصة حب كبيرة رآها الجميع من شباك السينما سعيدة وجميلة يملأها الحب، زالسعادة تغمر حياتهما، ولكن لم يرها أحد خلف الكواليس بأزماتها ومشاكلها وجراحها.

بيصلي وممتاز كزوج بس عصبي ومبيحبش السهر

فلم يكن يتوقع أحد أن قصة الحب الكبيرة التي عاشها الفنانان الراحلان فؤاد المهندس وشويكار تنتهي بالطلاق وإشاعات عن الخيانة، ولكنها في الحقيقة انتهت والسبب في ذلك الغيرة الشديدة، فكانت وصفت "شويكار" فؤاد المهندس في أحد لقاءاتها التلفزيونية قائلة: "هو ممتاز كزوج ورجل مصلي ويعرف ربنا.. لكنه عصبي ولا يحب الاختلاط ولا يحب السهر ويكره الإضاءة القليلة.. ويكره المزيكا العالية ويغار عليّ من معجبي"، فقالت الفنانة الراحلة هذه الصفات في بداية زواجها من "المهندس" وعلى الرغم من ذلك لم تستطع أن تتأقلم مع طباعه أو ترضخ لها وتتنازل من أجل إنقاذ حبهما، فدائمًا ما كانت تدور بينهما الشجارات بسبب السهر الكثير وخروجاتها مع الرجال والغيرة، حتى حدث الانفصال.

بسبب محمد خيري.. انفصلا كزوجين وعاشا كحبيبين

جاءت علاقة الفنان محمد خيري بالفنانة شويكاء كالقشة التي كسرت ضهر البعير، فكان "خيري" وقتها مجرد ممثلًا صاعدًا تعرفت عليه شويكار بالصدفة وقررت أن تسندت إليه دور البطولة الشبابية في  فيلم "ريس بنت الوزير"، وكان يعرف عنه بأن له أكثر من مغامرة مع الممثلات صغيرات السن وكان أشهرها زواجه من الفنانة زيزي مصطفى، حتى بدأ بعض الأصدقاء المقربين لـ"المهندس" تحذيره منه، لخروجاته وسهراته الكثيرة مع زوجته وعلاقتهما، وأخبروه بأنه لا بد من إبعادها عنه حتى لا تتطور علاقتهما أكثر من ذلك وتحدث الخلافات.

خرجت بعد ذلك الكثير من من الأقاويل والشائعات حول وجود قصة حب خلف الكواليس بين شويكار ومحمد خيري، مما أثار غضب "المهندس" كثيرًا، وقرر أن يضع حدًا للأمر، وطلب من شويكار أن تقطع علاقتها نهائيًا بمحمد خيري، وبالفعل وافقته شويكار، إلا أنه اكتشف بعد ذلك بأنها ما زالت على علاقة به، وفي إحدى السهرات التي جمعتهما الثلاثة مع بعضهما ثار "فؤاد" في وجه شويكار بعدما رأى نظرات "خيري" لها، وأخذها من يدها وغادرا السهرة، ليشتعل الخلاف الحقيقي بالمنزل.

وصل فؤاد المهندس وشويكار منزلهما وكل منهما في قمة غضبه ولم يستطها التحكم في مشاعرهما المحملة بالغضب والحزن الشديد ليشعلا خلافهما من جديد حتى وصل الأمر إلى مشاجرة بالأيدي انتهت بضرب شويكار لفؤاد المهندس بزجاجة على رأسه أحدثت شرخا في جبهته وما إن رأت الدماء تسيل، لجأت إلى صديقتها الفنانة سهير البابلي وكانت الساعة 3 فجرًا، وادعت شويكار انه ضرب رأسه في الحائط بسبب السكر، ووافقها فؤاد على مضض، ليقضي "المهندس" في المنزل فترة طويلة حتى التأم جرح جبهته، وعاد لحياته من جديد، ليكتشف بأن جرح قلبه وحزنه ما زال ينزف، ليقرر بعدها بفترة طلاقه منها نهائيًا وذلك خلال عرض مسرحية "سك على بناتك"، ليتبقى السؤال هل خانت شويكار فؤاد المهندس مع الفنان الشاب؟ أم كانت مجرد صداقة؟